موقع غذي ذهنك يقدم العديد من المقالات العامه والمحتوي الصحيح باللغه العربيه في مختلف المجالات هدفنا تزويد وعي القاريء العربي بمعلومات صحيحه

أعراض انقطاع الطمث وما هو سن اليأس؟

11

أعراض انقطاع الطمث تحدث عادة عند وصول المرأة لسن اليأس، حيث سيخبرك الأطباء بأنك وصلت رسميًا إلى سن اليأس بمجرد انقطاع الدورة الشهرية لمدة 12 شهرًا.
إلا أنه في بعض الحالات قد يحدث انقطاع للدورة الشهرية إذا كنت قد خضعت لعملية استئصال الرحم على سبيل المثال.
أو إذا كنت تأخذ وسائل منع الحمل أو لديك حالة طبية أخرى تؤثر على الدورة الشهرية والتي يمكن أن تجعل تحديد سن اليأس أكثر تعقيدًا بعض الشيء.

أعراض انقطاع الطمث
أعراض انقطاع الطمث

عدم انتظام الدورة الشهرية

تعد فترات الحيض غير المنتظمة مؤشرًا مميزًا على دخولك في مرحلة انقطاع الطمث، ففي كثير من الأحيان، تكون العلامة الأولى هي أن الدورات تصبح أقصر قليلاً ببضعة أيام.

تشعر بالدفء أكثر من المعتاد

الآن نحن لا نتحدث عن الهبات الساخنة حتى الآن ولكن سنصل إلى هذه النقطة بعد قليل.
نحن نتحدث فقط عن الشعور العام وكأنك لست بحاجة إلى ارتداء ملابس ثقيلة في درجات الحرارة التي عادة ما تجدها باردة.
تقول الكثير من النساء إنهن يشعرن بالبرد في سنوات شبابهن”.
“وبعد ذلك عندما يبلغون الأربعينيات من العمر، يقولون إنهم يقولون إنهم لا يعانون من الهبات الساخنة ولكنهم يشعرون بالدفء بشكل عام.”
أما بالنسبة للهبات الساخنة يمكن أن تتراوح من خفيفة إلى شديدة ويمكن أن تستمر من دقيقة إلى خمس دقائق.
مع ذلك، قد تشعر بزيادة مفاجئة في حرارة الجسم خاصة حول الوجه والرقبة والصدر.
قد تبدأ في التعرق، وتبدو كما لو كنت تحمر خجلاً، وتشعر بالقلق أو الغثيان، وعندما تتوقف النوبة قد تصاب بالقشعريرة.
ولكن لماذا كل هذه الحرارة الزائدة؟ في حين أن العلماء لا يفهمون تمامًا سبب حدوث الهبات الساخنة.
اكتشف الخبراء مؤخرًا أن “جزء الدماغ الذي ينظم درجة حرارتك (ما تحت المهاد) هو أيضًا جزء الدماغ الذي ينظم التكاثر”.

عندما تعتقد منطقة ما تحت المهاد أنك دافئ جدًا (على الرغم من أنك لست كذلك)، فسوف ينقل الدم إلى سطح جلدك لإطلاق الحرارة.
هذا هو السبب في أن جسمك يصبح ساخنًا عند لمسه عندما تكون في منتصف تدفق المياه.

ينبض قلبك أحيانًا أسرع من المعتاد

في كثير من الأحيان يمكن أن تتسبب الهبات الساخنة في تسريع معدل ضربات قلبك قليلاً.
لا يستطيع الخبراء شرح سبب حدوث ذلك تمامًا، لكنهم يعلمون أنه أثناء انتقال سن اليأس، هناك الكثير من التغييرات التي تحدث في الجهاز العصبي اللاإرادي.
لذلك نعتقد أن خفقان القلب قد يكون مرتبطًا بقليل مما يسمى” عدم الاستقرار اللاإرادي.

وجود مشاكل في النوم من أعراض انقطاع الطمث 

قد يكون الحصول على قسط من النوم الجيد أكثر صعوبة عندما تتعرق وتحترق مثل الفرن، لكن الهبات الساخنة وخفقان القلب ليست العوامل الوحيدة التي يمكن أن تزعج نومك.
يزداد خطر الإصابة بالأرق مع انتقال المرأة إلى سن اليأس. ومع ذلك، فإن معظم النساء يعانين من الأرق بعد انقطاع الطمث أي بعد فترة 12 شهرًا دون الحيض.

تبدو بشرتك وملمسها مختلفين

بسبب كل التقلبات الهرمونية، قد يتغير جلدك والأنسجة الأخرى داخل جسمك، ويعد هذا من أعراض انقطاع الطمث.
يلاحظ بعض الناس أن بشرتهم أصبحت أكثر جفافاً وأن عيونهم أصبحت أكثر جفافاً”.
كما أن بعض النساء يصبن أيضًا بقليل من حب الشباب، على الرغم من أنه ربما لا يكون كثير مثل مرحلة الشباب.

ما هو انقطاع الطمث؟

إن هذا التحول في سن اليأس – أو ما يسميه بعض الممارسين “انقطاع الطمث” – هو عندما تكون مستويات هرمون الاستروجين لديك غير منضبطة.
ولكن في نفس الوقت هناك بعض العلامات التي قد تنبهك إلى حقيقة أن جسمك يقوم بالتغيير.

ما هو سن اليأس وعلاقته مع أعراض انقطاع الطمث؟

انقطاع الطمث هو عندما تتوقف الدورة الشهرية.
يحدث ذلك عندما يتوقف المبيضان عن إطلاق البويضات أو تتم إزالة المبيضين وتنخفض كمية هرمون الاستروجين في جسمك.
معظم النساء يعانين من انقطاع الطمث بين سن 45 و 55 عامًا، ومتوسط ​​العمر 51 عامًا.
يمكن أن يحدث انقطاع الطمث في وقت مبكر لدى بعض النساء.
إذا حدث ذلك قبل سن الأربعين، يُعرف باسم انقطاع الطمث المبكر أو قصور المبايض المبكر.

يُطلق على الوقت قبل آخر دورة شهرية، عندما تنخفض مستويات هرمون الاستروجين لديك، اسم فترة ما قبل انقطاع الطمث.
يمكن أن يستمر هذا من بضعة أشهر إلى عدة سنوات.
ما يقرب من نصف جميع النساء يلاحظن أعراضًا جسدية أو عاطفية خلال هذا الوقت.

كل امرأة تعاني من سن اليأس بشكل مختلف، فيعاني البعض من عرض أو عرضين من أعراض انقطاع الطمث، قد يكون خفيفًا، بينما يعاني البعض الآخر من أعراض أكثر حدة ومقلقة.
تختار بعض النساء الخضوع لانقطاع الطمث دون علاج.
بينما تفضل أخريات نوعًا من العلاج لإدارة أعراضهن ​، إما باستخدام العلاج بالهرمونات البديلة (HRT) أو العلاج البديل.

هل أحتاج إلى أي اختبارات هرمونية قبل أن أتمكن من بدء العلاج؟

إذا كانت لديك أعراض انقطاع الطمث وكان عمرك أكثر من 45 عامًا، فلن تحتاجين عادةً إلى أي اختبارات هرمونية لتشخيص انقطاع الطمث.

يتم تقديم خيارات العلاج بناءً على الأعراض وحدها.

كيفية علاج أعراض انقطاع الطمث

تتمثل آلية العلاج في تغيير نمط الحياة بالنسبة للمرأة والتي تتمثل فيما يلي:

تغيير نمط الحياة

قد تساعد التمارين الهوائية المنتظمة، مثل الجري والسباحة، وكذلك التمارين منخفضة الشدة، مثل اليوجا.
قد يساعد تقليل تناول الكافيين والكحول أيضًا في تقليل الهبات الساخنة والتعرق الليلي.

استخدام الأعشاب

يمكن أن تساعد النباتات أو المستخلصات النباتية، مثل (منتجات الصويا)، في تقليل الهبات الساخنة والتعرق الليلي لبعض النساء.
ومع ذلك، فإن سلامتها غير معروفة ويمكن أن تتفاعل مع الأدوية الأخرى التي قد تتناولها لحالات مثل سرطان الثدي أو الصرع أو أمراض القلب أو الربو.

العلاج التكميلي والعلاج التعويضي بالهرمونات

قد ترغبين في تجربة علاج تكميلي، مثل العلاج بالروائح العطرية، على الرغم من أن تأثيرات هذه العلاجات تحديدًا على أعراض انقطاع الطمث لديك غير معروفة جيدًا.

ما هي الأنواع المختلفة من العلاج التعويضي بالهرمونات؟

يعتمد نوع العلاج التعويضي بالهرمونات الذي يتم وصفه لك على حالتك الفردية.
إذا كان لديك رحم، يوصى بمزيج من هرمون الاستروجين والبروجستيرون (HRT).

حيث يمكن أن يسبب الإستروجين وحده سماكة غير طبيعية لبطانة الرحم، مما قد يؤدي إلى حدوث نزيف، ولكن عند إضافة البروجستيرون فإنه سيمنع ذلك.

يمكن إعطاء البروجستيرون في شكل أقراص، أو لصقات.
إذا بدأ العلاج التعويضي بالهرمونات المشترك قبل انقطاع الطمث أو في غضون 12 شهرًا من آخر دورتك الشهرية، فسيتم تقديم العلاج التعويضي بالهرمونات “الدورية”، والذي يجب أن يمنحك نزيفًا شهريًا منتظمًا.

أما إذا بدأت العلاج التعويضي بالهرمونات بعد أكثر من 12 شهرًا من آخر فترة، فقد يُعرض عليك العلاج التعويضي بالهرمونات “المستمر” (HRT الخالي من النزيف).
قد تعانين من بعض النزيف المهبلي في الأشهر الثلاثة الأولى، ولكن بعد ذلك يجب أن يتوقف.

اقرأ أيضًا:

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.