موقع غذي ذهنك يقدم العديد من المقالات العامه والمحتوي الصحيح باللغه العربيه في مختلف المجالات هدفنا تزويد وعي القاريء العربي بمعلومات صحيحه

أعشاب تساعد على الحمل تعرف عليها

أعشاب تساعد على الحمل فمن المعروف أنه يواجه العديد من الأزواج مشكلات عند محاولة الإنجاب.
ومع وجود عدد كبير جداً من السيدات يكافحن من أجل الحمل، فلا عجب أن علاجات الخصوبة في ازدياد.
يمكن أن تكلف بعض علاجات الخصوبة، مثل الإخصاب في المختبر (IVF) ما يزيد عن 20000 دولار – وتحتاج العديد من النساء إلى أكثر من علاج قبل الحمل بنجاح.

معلومات عن أعشاب تساعد على الحمل

أعشاب تساعد على الحمل

لا يمكن علاج جميع مشاكل العقم بالأعشاب – فبعضها يحتاج حقاً إلى التدخل الطبي.

ومع ذلك، قد تساعد العلاجات العشبية من أجل تطهير الخصوبة في المشكلات المتعلقة بالدورات غير المنتظمة والإباضة.

وكذلك الإجهاد الشديد، والاختلالات الهرمونية أو حتى عضلات الرحم الضعيفة.

أهم ثلاثة أعشاب للخصوبة هي أوراق التوت الأحمر والبرسيم والقراص.

وفي هذا المقال نشاركك المزيد من المعلومات حول كيفية استخدامها بأمان وفعالية.

أعشاب تساعد على الحمل

أوراق التوت الأحمر للخصوبة

أعشاب تساعد على الحمل تعد هذه الأعشاب من أكثر الأعشاب شهرة عندما يتعلق الأمر بصنع وإنجاب الأطفال.
أوراق التوت الأحمر هي أعشاب غنية بالعناصر الغذائية والتي تتمثل في الكالسيوم والحديد وفيتامين ب.
على أقل تقدير، يساعد التوت على تنظيم دورتك الطبيعية، وهذا أمر جيد دائماً لإنجاب الأطفال.

عرق السوس

أعشاب تساعد على الحمل .. يمكنك أن تقوم بشراء مستخلص جذر عرق السوس كصبغة، أو يمكن استخدام الجذر نفسه لصنع مشروب مغلي.

يساعد عرق السوس على إزالة السموم من الكبد وتنظيفه، كما يعمل على دعم نظام الغدد الصماء وتعديل جهاز المناعة.
وفي نفس الوقت تساهم أغلب هذه الوظائف في العمل على تحسين الصحة الهرمونية بشكل عام.

زيت زهرة الربيع المسائية

من المعروف أنه يتم الحصول على زيت زهرة الربيع المسائية من بذور نبات زهرة الربيع المسائية.
ويعمل ذلك على تعزيز والمحافظة على التوازن الهرموني كما أنه يساهم في التخفيف من أعراض الدورة الشهرية مثل الصداع وألم الثدي والانتفاخ والتهيج.

زيت الخروع

أعشاب تساعد على الحمل فيتم استخلاص زيت الخروع من بذور نبات الخروع، ويتم استخدامه خارجيًا بمساعدة عبوة زيت الخروع.
لصنع العبوة، انقع قطعة من قماش الفانيلا في زيت الخروع حتى تتشبع.
ضعه على أسفل بطنك، وقم بتغطيته بغطاء بلاستيكي ووزنه بزجاجة ماء ساخن.
استلقي على ظهرك وقم بتغطيته بمنشفة واسترخي لمدة 30-45 دقيقة.
أعشاب تساعد على الحمل حيث يحفز زيت الخروع الجهاز اللمفاوي (يحارب الأمراض ويزيل السموم)، ونظام الدورة الدموية (يعزز الصحة العامة) والكبد (يساعد في إزالة السموم والحفاظ على التوازن الهرموني).

القرفة

أعشاب تساعد على الحمل فيمكن سحق لحاء القرفة لصنع كبسولات، أو يمكن استخلاص صبغة من جذورها.
تمامًا مثل أعشاب الخصوبة الطبيعية الأخرى في هذه القائمة، للقرفة أيضًا تأثيرات مفيدة متعددة تساهم في تعزيز الخصوبة.
لوحظ أن القرفة تقلل من مقاومة الأنسولين.
ومن المعتقد أن مقاومة الأنسولين تعد من العوامل الرئيسية التي تسبب متلازمة تكيس المبايض لدى النساء.
ويعد متلازمة تكيس المبايض لدى النساء رئيسي للعقم ويعتقد أنه يصيب 1 من كل 10 نساء. كما تساهم القرفة كذلك في العمل على السيطرة على نزيف الحيض الشديد.

ما مدى شيوع العقم ولماذا يرتفع؟

وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، عادةً ما يتم تطبيق مصطلح “العقم” على المرأة غير القادرة على الحمل بعد عام من المحاولة (أو 6 أشهر للمرأة فوق 35).

العقم، مثل أي مرض، هو ببساطة علامة على أن شيئًا ما ليس صحيحًا داخل الجسم ويجب إصلاحه.
إنه ليس نقصًا في أدوية الخصوبة أو بسبب نقص التلقيح الاصطناعي.
تعتبر الخصوبة عملية طبيعية في الجسم، ولكن يمكن للجسم إيقافها إذا لم يشعر أنه قادر على تحمل الحمل بأمان.

هناك العديد من العوامل المربكة التي يمكن أن تسبب أو تساهم في العقم، وهذا هو السبب في أن العلاج التقليدي يمكن أن يختلف كثيرًا في فعاليته – فهو ببساطة لا يمكنه معالجة جميع الأسباب المحتملة.

يمكن لأدوية الخصوبة والهرمونات الاصطناعية من أي نوع، بما في ذلك تحديد النسل، أن تجعل المشاكل الأساسية أفضل.
ولكنها قد تجعلها أكثر سوءًا وتجعل الخصوبة في المستقبل أكثر صعوبة.
غالبًا ما يتم وصف وسائل منع الحمل الهرمونية للعديد من الاختلالات الهرمونية والأعراض.  ولكن الهرمونات الاصطناعية بالإضافة إلى المشكلات الهرمونية الحالية لا تؤدي بالضرورة إلى النجاح.

ما الذي يؤثر على فرصك في الحمل؟
أعشاب تساعد على الحمل

أعشاب تساعد على الحمل فهناك عدد من العوامل التي يمكن أن تسهم في العقم عند النساء أو تؤثر على فرصك في الحمل.
إذا أثرت أي من هذه الأعراض عليك (أو تعتقد أنها قد تؤثر عليك)، فتحدث إلى طبيبك حول الخطوات التي يجب اتخاذها:

السن :

أحد أكبر العوامل هو عمرك، حيث تنخفض الخصوبة بمرور الوقت.
على سبيل المثال، لدى الفتاة المتوسطة التي تتمتع بصحة جيدة والتي تبلغ من العمر 30 عامًا فرصة بنسبة 20 في المائة للحمل كل شهر تحاول ذلك.
بحلول سن الأربعين، تنخفض الاحتمالات إلى أقل من 10 بالمائة كل شهر.

التدخين :

ما يصل إلى 13 في المائة من العقم عند النساء ناتج عن تدخين السجائر، وفقًا للجمعية الأمريكية للطب التناسلي (ASRM).
يمكن أن يؤدي التدخين إلى مشاكل الخصوبة لدى الرجال أيضًا، لأنه يمكن أن يقلل من إنتاج الحيوانات المنوية.

الوزن :

يمكن أن تؤدي زيادة الوزن أو السمنة إلى إفراز الجسم للكثير من هرمون الاستروجين، والذي يمكن أن يؤدي إلى إيقاف الدورة التناسلية.
بينما يمكن أن يؤدي نقص الوزن إلى إيقاف الإباضة.
حوالي 12 في المائة من جميع حالات العقم ناتجة عن وزن المرأة إما قليل جداً أو كثير جداً، وفقاً لـ ASRM.

المشاكل الصحية :

مثل بطانة الرحم، متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS)، الأورام الليفية الرحمية وتشوهات الرحم الناتجة عن العمليات الجراحية السابقة أو التندب يمكن أن تضعف الخصوبة. قد تؤثر الأمراض الأخرى، التي تُترك دون علاج.
(بما في ذلك أمراض الكلى ومرض الاضطرابات الهضمية غير المعالجة وأمراض الغدة الدرقية وفقر الدم المنجلي لدى الرجال) على احتمالات الحمل.

دورات الحيض غير المنتظمة :

إذا كانت دوراتك غير منتظمة – سواء بسبب الاختلالات الهرمونية مثل متلازمة تكيس المبايض أو مشاكل الوزن أو الأدوية التي تتناولها.
فقد يكون من الصعب معرفة موعد الإباضة، وعدم معرفة موعد القيام بهذا الفعل يجعل الحمل أكثر صعوبة.

اضطرابات المناعة الذاتية :

يمكن أن يؤثر مرض الذئبة على فرص المرأة في الحمل أو البقاء.

الأمراض المنقولة جنسياً، يمكن أن تؤدي الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي غير المعالجة (عادة السيلان والكلاميديا) إلى مرض التهاب الحوض (PID).

PID، بدوره، يمكن أن يسبب ضررًا دائمًا لقناتي فالوب والرحم والأنسجة المحيطة، مما يجعل الحمل صعبًا أو مستحيلًا.
لحسن الحظ، يمكن أن يساعدك علاج الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي في الوقت المناسب على تجنب مرض التهاب الحوض.

التعرض المهني للسموم البيئية:

أظهرت بعض الأبحاث أن التعرض المطول لمبيدات الآفات والملوثات والمواد الكيميائية الصناعية.
والذي يحدث عادةً في وظائف معينة – يمكن أن يقلل من فرص الحمل لدى الزوجين.

بالنسبة للنساء، يمكن لهذه السموم أن تعطل الدورة الشهرية أو إنتاج الهرمونات الجنسية وتقلل من الخصوبة.
قد يكون لدى الرجال مستويات منخفضة من الهرمونات، أو انخفاض في الدافع الجنسي، أو انخفاض في الحيوانات المنوية أو السائل المنوي، أو ضعف الانتصاب.

اقرأ أيضاً:

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.