موقع غذي ذهنك يقدم العديد من المقالات العامه والمحتوي الصحيح باللغه العربيه في مختلف المجالات هدفنا تزويد وعي القاريء العربي بمعلومات صحيحه

تعرف على اسباب زغللة العين والدوخة وتعلم كيف تقضي علي تلك الاعراض المزعجة

اسباب زغللة العين والدوخة
170

تعرف على اسباب زغللة العين والدوخة وتعلم كيف تقضي علي تلك الاعراض المزعجة

اسباب زغللة العين والدوخة تعتبر واحدة من أكثر الشكاوى الطبية المنتشرة، حيث أنها تشير إلى وجود ضعف النظر أو أمراض كثيرة مثل السكري، الشقيقة، وغيرها، ومن هنا يحتاج الشخص إلى التدخل الطبي، ولكن بعض الحالات تكون مؤقتة ناتجة عن الإجهاد أو الارق أو بعض الآثار الجانبية للعقاقير، ويترافق معها الإحساس بالدوخة وعدم الاتزان، وفي الفقرات القادمة سنبين لكم أهم اسباب زغللة العين والدوخة.

ما هي اسباب زغللة العين والدوخة

اسباب زغللة العين والدوخة

1. مرض السكري

  • يؤدي ارتفاع مستوى السكر في مجرى الدم بشكل متكرر في إحداث تلف الشرايين وأعصاب العين.
  • ضعف في إمداد شبكية العين بالدم الكافي، ويعاني المريض من حساسية الضوء الزائدة.
  • تعد زغللة العينين من أبرز أعراض مرض السكري، وينصح بالتدخل الطبي حتى لا يتعرض المريض بفقدان الرؤية بشكل كلي.
  • ينصح مرضى السكري بإجراء فحوصات قاع العين سنويا، وذلك للتشخيص والعلاج المبكر.

2. السكتة الدماغية

  • تضم أعراض السكتة الدماغية كل من الدوخة و زغللة العينين، ولكن تكون أكثر حدة عن المرض السابق، بالإضافة إلى تنميل الذراعين، صعوبة التكلم وغيرها.
  • يشمل التغير المفاجئ لحاسة البصر كل من: الزغللة، تشوش الرؤية، الازدواجية في الأشياء المحيطة بالمريض.

3. تسمم الحمل

  • تترافق أعراض تسمم الحمل مع الدوخة المفاجئة والإغماء، وذلك نتيجة الضغط المرتفع بشكل مفاجئ، وتصبح حياة الأم في خطر.
  • يشمل تسمم الحمل علامات أخرى وهي: زيادة معدل النبض، سرعة التنفس، ألم في عضلات الجسم بالكامل، انتفاخ في الوجه، وينصح بالتوجه إلى الطبيب مباشرة لتجنب المضاعفات.

4. الصداع النصفي

  • ينتج عن الصداع النصفي الكثير من الأعراض السلبية على صحة الجسم بالكامل، ومن أشهرها الدوخة، تشوش الرؤية، الهالات السوداء حول العين.
  • تستمر أعراض الصداع النصفي لمدة محددة، وتختفي تدريجيا بعد الشفاء من الصداع

5. الصدفية

  • يسبب مرض الصدفية تكون بقغ جلدية في مناطق متفرقة من الجسم، بالإضافة إلى الإحساس بالحكة، التهاب الجلد، ألم المفاصل، وتستمر تدريجيا حتى تسبب التهاب العينين، وضعف الرؤية.
  • تتركز التهابات العين الناتجة عن الصدفية في منطقة القزحية، وينصح بالتشخيص الطبي السريع وهذا من اسباب زغللة العين والدوخة.

6. التصلب المتعدد

  • يعد مرض التصلب المتعدد من الأمراض الخطيرة التي تستهدف اعصاب الدماغ، ومن أبرزها العصب البصري العينين.
  • تضرر العصب البصري ينتج عنه زغللة شديدة، فقدان معرفة الفرق بين الألوان، الإحساس بالألم داخل العينين أثناء تحريكها.
  • يشمل هذا المرض أعراض أخرى وهي خلل في عضلات الجهاز الهضمي، الدوخة، عدم التحكم في عملية التبول، الدوار، تنميل في الجسم.

7. الإصابة الشديدة في الدماغ

تسبب تلك الحالة في حدوث ارتجاع شديد في الدماغ، وينتج عنه اضطراب في حاسة البصر، تشوش الرؤية، أو النزيف الداخلي.

8. مرض باركنسون

هو من أشهر أمراض اعتلال الأعصاب، يتطور المرض بشكل تدريجي في الجسم، وينتج عنه شلل في العين، وضعف الإبصار لذلك يسبب الشعور بالدوخة.

9.أمراض العيون

تعتبر أمراض العيون واحدة من اسباب زغللة العين والدوخة، حيث يصبح الشخص غير قادر على أداء الأنشطة اليومية المعتادة، ومنها من يحتاج إلى العلاج الفوري والبعض الآخر تكون أمراض بسيطة وسريعة العلاج، وتشمل كل من الآتي:

انفصال الشبكية
  • تعتبر الشبكية إحدى مكونات العين الرئيسية، في بعض الحالات المرضية تنفصل بعيدا تماما عن إمدادات الدم والاكسجين،
    وينتج عنها زغللة العين، انعدام الرؤية في حالة عدم العلاج الفوري.
التهاب قاع العين
  • تصيب العين من الداخل إحدى أنواع العدوى الفيروسية أو البكتيرية، وينتج عنها التهاب شديد في العين من الداخل، مما يجعل الرؤية باهتة.
ضمور خلايا العين
  • مرض خطير يستهدف شبكية العين، يسبب تشوش الرؤية في العينين، يصاب بها خاصة كبار السن.
التهاب العين
  • توجد حالات شائعة من الالتهاب تسبب الزغللة، ولكنها تحتاج مدة قصيرة فقط للشفاء، وهي: التهاب القرنية أو القزحية، طبقة الملتحمة.
 إجهاد العين
  • ينتج عن استعمال الشاشات التلفزيونية والأجهزة الإلكترونية لمدة طويلة، حدوث زغللة العينين، وضبابية الرؤية، وربما تسبب الالتهاب والحكة وكان هذا من اسباب زغللة العين والدوخة.

الأسباب العامة حول الإصابة الدوخة

توجد المزيد من الأسباب المؤدية إلى الإحساس بالدوار وتشمل الآتي: –

  • صداع الشقيقة، حيث ينتج عن التوتر، القلق النفسي، ويزداد حدة عند إرتفاع عدد مرات التنفس.
  • التهاب الأذن الوسطى، وتسبب خلل في التوازن، والدوار الحاد.
  • الإصابة بالجفاف لعدة أسباب وهي: الاسهال، والاستفراغ المعدي، قلة تناول السوائل والماء.
  • هبوط سكري، وتصاب به المرضى الذين يعانون من داء السكري، نتيجة تناول جرعة زائدة من الأنسولين.
  • تصلب الشرايين الكبرى في الدماغ، مما يعيق تدفق الدم في جميع أنحاء خلايا المخ.
  • تناول بعض العقاقير المسببة للنعاس، وتشمل مضادات الحساسية، مدرات البول، مضادات الاكتئاب، المنومات.
  • التعرض لكميات زائدة من إحدى أنواع الغازات السامة ومنها أول اكسيد الكربون.

خطوات تقليل زغللة العينين والإحساس بالدوخة

اسباب زغللة العين والدوخة

كما ذكرنا سابقا أنه قد يكون أسباب زغللة العين والدوخة نتيجة عوامل بسيطة لا تستدعي التدخل الطبي أو الدوائي، ولكن يحتاج الشخص إلى تغيير نمط الحياة الشخصية، أو التخلص من العادات السلبية التي تؤثر علي نمط الحياة عامة، وهي:-

  • أخذ قسط كافي من النوم والراحة في وضع مستقيم على الظهر، بالإضافة إلى إغلاق العينين.
  • الإكثار من السوائل والماء، حتى لا يتعرض الجسم للجفاف.
  • الابتعاد عن مصادر الضغط العصبي، والقلق المستمر.
  • التقليل من تناول الكحوليات والمخدرات.
  • ممارسة التمارين والأنشطة الرياضية التي تدعم الجسم الثبات والتوازن.
  • تحتاج بعض الأشخاص إلى العلاج النفسي، وذلك لأن الدوخة تعد من الأعراض الناتجة عن الهلع، والاضطراب، والتوتر.

بعض طرق تقليل زغللة وتشوش رؤية العينين

 سنذكر بعض الخطوات البسيطة التي يفضل الاستعانة بها لتقليل مشاكل الرؤية، وهي:-

1. ممارسة تمارين العين

  • توجد أنواع من التمارين البسيطة التي من خلال ممارستها باستمرار، تحافظ على مستوى الرؤية، وتقوي من عضلات الجفون العلوية للعين.
  • تتمثل تلك التمارين في كل من الآتي: لف العينين في اتجاهين معاكسين لبعضهما على عقارب الساعة، يبلغ مدة التمرين الواحد عشرة ثواني.
  • ينصح عند أداء هذا التمرين أن يكون الشخص في وضع الراحة، مع إغلاق العيون.

2. تقليل الإجهاد على العين

  • الحفاظ على قسط من الوقت الكافي لراحة العينين، وذلك من أجل عدم التعرض تشوش الرؤية.
  • يبلغ مدة راحة العينين في الساعة الواحدة حوالي 10 دقائق.

3. تجنب نمط الحياة السلبي

  • توجد بعض المحفزات السلبية التي يجب تجنبها أو علاجها؛ حيث تشمل كل من الرياضة العنيفة، التوتر الخوف المتكررة، الحزن والبكاء.

العلاج الدوائي لزغللة العين و الدوخة

بعض المرضى تحتاج إلى العلاج الدوائي والذي يقوم الطبيب بوصفه بعد الكشف الدقيق وتقييم الحالة، ومن أبرز تلك العقاقير هي:

  • مدرات البول، وذلك لتخلص الجسم من الماء والأملاح الزائدة.
  • أدوية احتقان الجيوب التنفسية، وهي مضادات الهستامين، وينتج عنها الدوخة والنعاس.
  • مسكنات آمنة للتخلص من الصداع النصفي وآلام الرأس.
  • مضادات الاكتئاب النفسي، وينصح بعدم استعمالها إلا تحت التدخل الطبي، وذلك لأنها تسبب اثار جانبية مزعجة.
  • استعمال القطرة الطبية للعينين، وذلك من أجل تقليل العدوى، وترطيب العين من الداخل.

نجد من خلال الفقرات السابقة أن اسباب زغللة العين والدوخة ليست محدودة، قد تعود لأسباب مرضية أو اتباع عادات غير سليمة؛ لذلك ينصح بقدر الإمكان في المحافظة على راحة العينين والجسم أيضا وذلك من أجل اكتساب وضع الاتزان للجسم.

اقرا أيضاً:-

التعليقات مغلقة.