موقع غذي ذهنك يقدم العديد من المقالات العامه والمحتوي الصحيح باللغه العربيه في مختلف المجالات هدفنا تزويد وعي القاريء العربي بمعلومات صحيحه

الريحان كنز في كل منزل تعرف على استعمالاته العديدة

91

الريحان كنز في كل منزل تعرف على استعمالاته العديدة

الريحان يعد من النباتات التي تنتمي إلى عائلة النعناع وهو ضروري في عمل الأكلات المختلفة، على الرغم من أنه يستخدم أيضًا في مجموعة متنوعة من المأكولات العديدة، يشتهر بأنه من المكونات الرئيسيية في عمل الباستا التقليدي، وهو أيضًا من التوابل مفضلة في صلصات المعكرونة القائمة على الطماطم.

أهمية نبات الريحان في كل منزل

الريحان

  • تعد الأعشاب التي تكون ذات اللون الأخضر مفيدة جداً، كما أنها لها رائحة عطرة وحلوة وطعم مميز، ويوجد أكثر من 60 نوعًا منه بعضها أحمر أو أرجواني، ولكل منها نكهته المميزة.
  • كما أن أوراقه كبيرة ورقيقة إلى حد ما ولها ملمس ناعم مميز بسلسلة من العروق، وهو المكونات الرئيسية المستخدم في الطهي.
  • يوجد انواع من الأعشاب سهلة النمو في المنزل وتعطي إضافة رائعة لحدائق المطبخ.
  • الريحان الحلو هو النوع الأكثر شهرة وشعبية، وهناك عدة أنواع  أخرى متوفرة منه، وهي التايلاندي مطلوب أيضًا في العديد من الوصفات نظرًا لنكهته الشبيهة باليانسون.
  • يمكن تمييز التايلاندي عن الريحان الحلو بسيقانه الأرجواني وأوراقه القوية وقد يُباع طازجًا ومجففًا، لكن يفضل الريحان الطازج عادةً للطهي.
  • على الرغم من أن الريحان المجفف أكثر تركيزًا من الطازج، إلا أن الريحان المجفف ليس له نفس المذاق، تستخلص عملية التجفيف المزيد من نكهة النعناع وأقل من اليانسون.
  • استخدام ثلث كمية الريحان المجفف عند استبداله بالريحان الطازج؛ حيث تعادل ملعقة كبيرة من الريحان الطازج 1 ملعقة صغيرة مجففة.

فوائد مذهلة في أوراق الريحان

1- جيد للهضم

  •  يسهل هذا النوع من النباتات من عمليه الهضم حيث يقوي الجهاز الهضمي والعصبي.
  • يمكن أن يكون علاجًا جيدًا للصداع والأرق؛ حيث يضمن الأوجينول الموجود في الأوراق عملًا مضادًا للالتهابات في الجهاز الهضمي.
  • يساعد على موازنة الحمض داخل الجسم واستعادة مستوى الأس الهيدروجيني المناسب للجسم.

2- مضاد التهاب

  • يحمل النبات العديد من الخصائص القوية المضادة للالتهابات جعلته يستخدم كعلاج لمجموعة متنوعة من الأمراض والاضطرابات.
  • تساعد الزيوت الأساسية القوية بما في ذلك الأوجينول والسترونيلول واللينالول على تقليل الالتهاب من خلال خصائص تثبيط الإنزيم.
  • قد تساعد الخصائص المضادة للالتهابات في الريحان في تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والتهاب المفاصل الروماتويدي وأمراض الأمعاء الالتهابية.
  • يمكن أن يؤدي استهلاك الريحان أيضًا إلى تهدئة الحمى والصداع والتهاب الحلق والبرد والسعال والإنفلونزا.

3- يحارب نشاط الجذور الحرة

  • يحتوي على مجموعة من مضادات الأكسدة الطبيعية والتي يمكن أن تساعد في حماية أنسجة الجسم من أضرار الجذور الحرة.
  • كما أن الجذور الحرة هي ذرات غير مستقرة، لكي تصبح مستقرة فإنها تأخذ الإلكترونات من الذرات الأخرى وتشكل سلاسل.
  • هذه السلاسل من الجذور الحرة تسبب الإجهاد التأكسدي في الجسم وتسبب المزيد من الضرر للخلايا؛ لذلك يستعمل الريحات للتقليل من الإجهاد التأكسدي في الجسم.
  • يحتوي على نوعين مهمين من مضادات الأكسدة القابلة للذوبان في الماء والمعروفة باسم Origen و Visenar.
  • تعمل مضادات الأكسدة القوية هذه على تقوية جهاز المناعة وحماية البنية الخلوية والحمض النووي، وتأخير آثار شيخوخة الجلد.

4- مفيد للبشرة 

  • يساعد زيته القوي على تنظيف البشرة من الداخل؛ حيث أنه يستعمل كمنظف ​​للبشرة لكونه الأفضل لمن يمتلكون بشرة دهنية.
  • كما أنه يساعد على إزالة الأوساخ والشوائب التي تسد المسام.
  • اصنعي عجينة من أوراق الريحان ومعجون خشب الصندل وماء الورد.
  • وضعي المعجون على وجهك واتركيه لمدة 20 دقيقة، وقدتساعد خصائص الريحان القوية المضادة للالتهابات والميكروبات في منع تكوين حب الشباب.

5- يحارب الاكتئاب

  • قد يساعد زيت الريحان الأساسي في إدارة الاكتئاب والقلق أيضًا.
  • يُعتقد أن هذه العشبة تحفز الناقلات العصبية التي تنظم الهرمونات المسؤولة عن إحداث السعادة والطاقة.
  • ويعتبر من عوامل التكييف القوية أو عامل مضاد للإجهاد.
  • تساعد خصائصه المضادة للالتهابات والمعززة للمناعة في إدارة الإجهاد أيضًا.

6- مفيد لمرض السكري

  • يمكن أن يؤدي استهلاك الريحان إلى إطلاق بطيء للسكر في الدم، وهو أمر ضروري للغاية لمرضى السكر.
  • النبات يحتوي على نسبة منخفضة جدا من نسبة السكر في الدم.
  • يساعد الزيت العطري الموجود في الريحان أيضًا على خفض مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول، وهو عامل خطر دائم وخاصة لمرضى السكر.

7- يدعم وظائف الكبد ويساعد على إزالة السموم من الجسم

  • يحتوي النبات على خصائص التخلص من السموم وحماية الكبد من الأمراض.
  • يعتبر الكبد عضو أساسي جدًا في الجسم لأنه يلعب دورًا مهمًا في عملية التمثيل الغذائي.
  • قد يساعد الريحان في منع تراكم الدهون في الكبد والحفاظ على صحة الكبد.

8- تعزيز صحة الأمعاء

  • يساعد أيضًا على استعادة مستويات الأس الهيدروجيني الطبيعية للجسم ويغذي البكتيريا الصحية داخل الأمعاء الدقيقة.
  • حيث تعمل فلورا الأمعاء الصحية على زيادة المناعة وتعزيز عملية الهضم الصحية.

9-  يقلل من اضطراب البطن

  • يُنظر إلى زيت الريحان الأساسي المتطاير كعلاج تقليدي لعلاج مجموعة متنوعة من مشاكل البطن بالإضافة إلى عسر الهضم.
  • يمكن أن يساعد استهلاك الريحان في تقليل الانتفاخ واحتباس الماء.
  • يحفز هذا النبات على فقدان الشهية، ويساعد على إنقاص الوزن.

طرق رائعة لاستعمال الريحان

الريحان

يستخدم في جميع الطرق سواء من خلال المضغ أو بعد غليانه أو منقوع، ويستعمل أيضًا مجفف، ويمكنك التعرف على الطرق المختلفة  لاستخدامته المختلفة وهي كالتالي:

1- محلول الريحان للدغات الحشرات

  • اغلي كوبين من الماء مع إضافة نصف كوب من أوراق النبات المجففة.
  •  اترك الخليط ليبرد.
  •  افركي برفق  الخليط على اللدغات.

طريقة أخرى لاستعماله على اللدغات: 

  • تقطع الأوراق إلى قطع صغيرة جدًا ثم افركها على الجلد.

2-  استعمال الريحان لعمل الشاي 

  • ضعي 2-3 ملاعق صغيرة من الريحان المفروم في كوب من الماء المغلي.
  •  غطي الوعاء واتركيه لمدة 5-6 دقائق.

3- استخدام أوراق ريحان الخضراء في الطهي 

  • اغسل الريحان الطازج بالماء الجاري البارد، ثم اشطفه  لعده دقائق لإزالة الأتربة وبقايا المبيدات الضارة.
  • كما يتم إضافة أوراقه في نهاية الطهي للحفاظ على رائحته ونكهته، يؤدي وقت الطهي الطويل إلى التبخر وفقدان زيوتها الأساسية.
  • تضاف الأوراق الطازجة الخضار إلى الدواجن واللحوم، كما تستخدم مع الطماطم والشوربات والسلطات.
  • يمكن مضغ الأوراق النيئة وعلى الرغم من أنها مرة بعض الشيء، إلا أنها ذات فائدة ممتازة حيث لم تخضع لأي تحولات كيميائية أو حرارية.

4- زيت ريحان

  • يتم تقطير زيته العطري سواء على الماء أو الأطعمة المختلفة.
  • يمكنك صنع أنواع مختلفة من الصلصات  باستعمال الريحان وحفظها في الثلاجة مثل صلصة البيستو بهذه الطريقة:

كوب ريحان مفروم ناعما + ثوم  مفروم جيدًا+ صنوبر + زيت زيتون + جبن بارميزان + ملح وفلفل.

أضرار الريحان على صحة الأفراد

  • غالبًا ما يكون تناول الريحان بكميات طبيعية موجودة في الطعام آمنًا.
  • ولكن من المحتمل أن يكون ذات تأثير سلبي عند تناوله بكميات مبالغ فيها السيدات الحوامل أو المرضعات أو عند إعطائه للأطفال بكميات كبيرة .
  • لأن زيوته قد تكون غير آمنة عند استهلاكها بكميات كبيرة لمدة طويلة؛ وذلك لأنها تحتوي على مادة الإستراغول التي قد يكون لها دور في زيادة خطر الإصابة بسرطان الكبد.

اقرأ أيضًا:

التعليقات مغلقة.