موقع غذي ذهنك يقدم العديد من المقالات العامه والمحتوي الصحيح باللغه العربيه في مختلف المجالات هدفنا تزويد وعي القاريء العربي بمعلومات صحيحه

الصداع أثناء الحمل ما هى أسبابه وكيفية علاجه

الصداع والحمل
2

الصداع أثناء الحمل : الأسباب والعلاج

الصداع هو أحد أكثر المضايقات شيوعًا أثناء الحمل. الصداع قد يحدث في أي وقت خلال فترة الحمل، يكون أكثر شيوعا أثناء الشهور الأولى والاخيره من الحمل .

الصداع أثناء الحمل : الأسباب والعلاج

ما الذي يسبب الصداع أثناء الحمل؟

خلال الأشهر الثلاثة الأولى ، يعاني جسمك من زيادة الهرمونات وزيادة حجم الدم. يمكن أن يسبب هذان التغييران المزيد من الصداع المتكرر. 

قد يتفاقم هذه الصداع بسبب الإجهاد ، أو ضعف الموقف أو التغيرات في رؤيتك.

قد تتضمن الأسباب الأخرى للصداع أثناء الحمل واحدًا أو أكثر  من الاشياء التالية:

  • قلة النوم
  • انخفاض سكر الدم
  • الجفاف
  • الكفايين
  • الإجهاد (بسبب العديد من التغييرات)

النساء اللائي يعانين من صداع نصفي منتظم  قد يكتشفن أنهن يعانين من عدد أقل من الصداع النصفي أثناء الحمل ؛ ومع ذلك ، قد تواجه بعض النساء نفس العدد أو حتى أكثر من الصداع النصفي. 

إذا كنت حاملاً ، فمن المهم التحدث إلى مزود الرعاية الصحية الخاص بك عن أي أدوية قد تتناولها لعلاج الصداع.

يميل الصداع خلال الثلث الثالث من أشهر الحمل إلى أن يكون مرتبطًا في كثير من الأحيان بالموقف الضعيف والتوتر الناتج عن زيادة الوزن. 

قد يكون سبب الصداع خلال الأثلوث الثالث أيضا حالة تسمى تسمم الحمل ، وهو  ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل .

اقراء ايضا: أسباب ألم البطن المفاجئ أسباب حاجات لم تعرفها من قبل

ماذا يمكنك أن تفعل لعلاج صداعك أثناء الحمل؟

أفضل طريقة للتعامل مع الصداع هي تجنبها تمامًا.

تجنب صداع التوتر أسهل عند اتباع النصائح التالية:

  • مارس موقفًا جيدًا (خاصةً خلال الفصل الثالث)
  • الحصول على الكثير من الراحة والاسترخاء
  • ممارسه الرياضه
  • تناول وجبات متوازنة
  • ضع عبوات باردة أو حرارية على رأسك

إذا لم تكن قادرًا على منع الصداع ، فلا تزال هناك خطوات يمكنك اتخاذها لمساعدتهم على الرحيل. أثناء الحمل ، ترغب في محاولة تخفيف صداعك بالوسائل الطبيعية إن أمكن. لا يوصى باستخدام أدوية تخفيف الألم مثل الأسبرين والإيبوبروفين في معظم حالات الحمل ؛ ومع ذلك ، قد ينصح أسيتامينوفين من قبل مقدم الرعاية الصحية الخاص بك.

قد ترغب في محاولة تخفيف الصداع بواحد أو أكثر من  العلاجات الطبيعية التالية:

  • إذا كنت تعاني من صداع الجيوب الأنفية ، فضع ضغطًا دافئًا حول عينيك وأنفك
  • إذا كنت تعاني من صداع التوتر ، فقم بتطبيق ضغط بارد أو كيس ثلج على قاعدة العنق
  • حافظ على نسبة السكر في الدم عن طريق تناول وجبات أصغر وأكثر تكرارا – وهذا قد يساعد أيضا في منع الصداع في المستقبل
  • احصل على تدليك – تدليك كتفيك ورقبتك هو وسيلة فعالة لتخفيف الألم
  • الراحة في غرفة مظلمة وممارسة التنفس العميق
  • خذ حمامًا دافئًا أو حوض استحمام

يعد تطبيق الحرارة أو البرد على جانبي الرأس أو العينين أو على طول الجزء الخلفي من الرقبة أحد أفضل الطرق لتخفيف أو تخفيف الألم المرتبط بالصداع. تأتي وسادات التدفئة والحزم الباردة في مجموعة متنوعة من الأشكال والأحجام ، ولكن معظمها يتطلب استخدام ميكروويف أو فريزر أولاً. عيب آخر مع بعض هذه العوامل هو أن الحرارة أو البرودة تنحسر مع مرور الوقت.

اقراء ايضا: أهم الفوائد والأضرار الناتجه عن تناول القهوه

يمكنك أيضًا تقليل احتمالية حدوث الصداع النصفي عن طريق تجنب مسببات الصداع النصفي الشائعة.

وهذه المسببات تشمل:

  • الشوكولاتة
  • الكحول
  • الزبادي
  • الجبن المسن
  • الفول السوداني
  • الخبز مع الخميرة الطازجة
  • اللحوم المحفوظة
  • الكريمة الحامضة

وبكدا اكون وصلت لنهاية موضوعي اتمنى ان اكون وفقت في عرضه لكم وان يكون موضوع الصداع والحمل مفيدا لكم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

المصادر

المصدر الأول

التعليقات مغلقة.