موقع غذي ذهنك يقدم العديد من المقالات العامه والمحتوي الصحيح باللغه العربيه في مختلف المجالات هدفنا تزويد وعي القاريء العربي بمعلومات صحيحه

النخالة الوردية : هل المرض الفيروسي النخالة الوردية معدي؟

النخالة الوردية
138

النخالة الوردية : هل المرض الفيروسي النخالة الوردية معدي؟

النخالة الوردية هي مرض فيروسي يسبب طفح جلدي عادة ما يصيب الأشخاص الذين قد تصل أعمارهم بين 10 و 35 عامًا في معظم الأحيان، وقد يستمر الطفح الجلدي من ستة إلى تسعة أسابيع ونادرًا ما يمتد إلى أكثر من 12 أسبوعًا، ويمكنك التعرف في هذا المقال على كل ماهو متعلق بها وماهي أسباب النخالة الوردي والأعراض وطرق العلاج.

 ماهي النخالة الوردية ؟

ماهي أبرز أعراض النخالة الوردية ؟

♦ تعد النخالة الوردية بقع كبيرة ولونها وردي يسمى رقعة الأم حجمها حوالي 2-10 سم، ويكون جاف وذات قشور قليلاً ويظهر على الظهر أو الصدر أو الرقبة وله حواف متقشرة، وبعدها تبدأ البقع والبقع الأخرى بالانتشار في جميع أنحاء الجسم.

الفرق بين النخالة الوردية والصدفية

  • تعد الصدفية والنخالية الوردية نوعان من الأمراض الجلدية المختلفة، وقد تختلف أسبابها عن الصدفية حيث تحدث الصدفية بسبب خلل في جهاز المناعة.
  •  تتسبب الصدفية في تحول خلايا الجلد بسرعة إلى طبقات سميكة؛ حيث تجد الجلد أحمر ومتقشر وسميك في الطبقة العليا منه.
  • وقد تظهر هذه اللويحات بشكل شائع على الطبقة الخارجية للمرفقين أو الركبتين أو فروة الرأس، وهناك أيضًا أشكال أخرى أقل شيوعًا من الصدفية.
  • قد تستمر هذه الحالة طوال الحياة، ولكن يمكن التقليل من الألم بعدة طرق مختلفة.
  • النخالية الوردية هي أيضًا طفح جلدي، لكنها تختلف عن الصدفية من حيث أنها تبدأ ببقع كبيرة نسبيًا على البطن أو الصدر أو الظهر أو أي جزء من الجسم ثم تنمو وتظهر في أجزاء أخرى من الجسم.
  • و النخالة الوردية فهو طفح جلدي ايضا ولكنه يختلف عن الصدفية حيث ذكر سابقا انه يبدأ ببقعة كبيرة نوعا ما على البطن والصدر والظهر ثم ينمو الطفح ويظهر في اجزاء اخرى.
  • تصيب الصدفية أكثر من 7.5 مليون شخص في الولايات المتحدة، وتعتبر مرض وراثي وأول نشاط للصدفية يكون في الفترة العمرية 15-30 سنة.
  •  في النخالة الوردية فإنه يحدث الأكثر شيوعًا في تلك الفئة العمرية من 10 إلى 35 عامًا وفي النساء الحوامل.

أبرز أعراض النخالة الوردية

♦ ويمكنك التعرف السطور التالية على أعراض مرض النخالية الوردية التي يجب أن تكون معروفة لتمييزها عن أنواع الطفح الجلدي الأخرى، وقد تظهر في بعض الأشخاص فقط.

♦قد ينتشر مرض النخالة الوردية في الجسم ويأخذ شكل البقع  ذات الأحجام الصغيرة في الجسم وتشكل نمطًا يشبه شجرة الصنوبر أحيًا وغيرها من الأشكال العديدة.

♦وفقًا للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية تشمل الأعراض التي قد تحدث بسبب النخالة الوردية ما يلي:

  • حمى.
  • تهيج الحلق.
  • الضعف العام والتعب.
  • صداع الراس.

أسباب النخالة الوردية

  • وفقًا للدراسات التي أجريت وأوضحت إن أسباب الإصابة بالنخالة الوردية غير معروفة بشكل واضح حتى الآن، حيث أنها ليست ناتجة عن فطريات أو بكتيريا.
  • لا تسبب الفطريات والبكتيريا هذه الأعراض، بينما تشير إحدى النظريات إلى أن الالتهابات الفيروسية مثل فيروسات الهربس، قد تكون من أسباب العد الوردي وذلك على عكس الأمراض الأخرى التي تسببها الفيروسات.
  • كما أنه من المستحيل أن تنتقل النخالية الوردية  للأفراد الآخرين من خلال الاتصال الجسدي، ولكن قد يظهر هذا الأثر في حالات نادرة بسبب الطفح الجلدي الناتج عن تناول بعض الأدوية.

الأمراض الجلدية المصاحبة للنخالة الوردية

♦ لذلك فإن أسباب الإصابة بالنخالية الوردية غير واضحة ولهذا  يكون من الصعب أن يتم تشخيصها حيث لا يوجد هناك أي اختبارات معملية يمكن إجراؤها لتأكد من هذا المرض.
♦لكي يتم التحقق من وجود الفيروس أو البكتيريا المسببة للمرض، والأعراض المذكورة سابقاً قد تصاحب حالات جلدية أخرى مثل: الحالات التالية:

  • الأكزيما.
  • صدفية.
  • النخالية المبرقشة.
  • التهاب الجلد.
  • القوباء الحلقية.

خطوات الوقاية من الإصابة بمرض النخالة الوردية

  • استخدم واقي من الشمس وهناك نوع من الكبسولات ويمكنك تناوله لمدة 3 إلى 4 أشهر حتى يصبح ساري المفعول.
  • عدم شرب الكحوليات والدخان باستمرار، وتقليل هذه الأشياء قدر الإمكان. عدم التعرض لأشعة الشمس القوية والمكثفة.
  • لا تستخدم أي أدوية كورتيزون على الوجه أو الجسم.
  • عدم تناول البهارات في الطعام.
  • عدم تناول أي طعام من أماكن غير موثوقة.
  • المحافظة على تناول الماء لإخراج أي سموم في الجسم والحفاظ على نضارة البشرة.
  • الاستحمام بماء فاتر وترطيب البشرة بشكل يومي.
  • تجنب التوتر والتوتر والتفكير المتكرر.

♦ في معظم الحالات تختفي النخالية الوردية من تلقاء نفسها في غضون 4 إلى 6 أسابيع، إذا لم يختفي الطفح الجلدي خلال هذا الوقت أو كانت الحكة مزعجة.
♦هناك مجموعة من العلاجات المتاحة التي يمكن أن تساعد في الشفاء منها وسيتم ذكرها في السطور التالية.

أهم الأدوية المستخدمة في علاج النخالة الوردية

♦بعد أن أوضحنا أسباب الإصابة بمرض النخالية الوردية الغير واضحة وأعراضها المختلفة من الضروري التعرف على أفضل طرق علجها والتقليل من أعراضها الصحية بحيث تزول النخالية الوردية في وقت قصير .
♦ونظرًا لأن النخالة الوردية قد تظهر نتيجة ظهور طفح جلدي غير مؤلم، ولكن مثل العديد من أنواع الطفح الجلدي الأخرى يمكن أن يكون مزعجًا ومثيرًا للحكة، ولكن يمكن تخفيف أعراضها، باستخدام طرق مختلفة على النحو التالي:

1- كريمات تهدئة وترطيب البشرة

يمكن استخدام الكريمات بدلًا من الصابون لتجنب التهيج ، وهي متوفرة بدون وصفة طبية.

2- مستحضرات الستيرويد الموضعية

حيث تساعد هذه المستحضرات في تخفف الاحمرار والحكة والتورم والأعراض الأخرى التي تسببها الأمراض الجلدية المختلفة.

3- مضادات الهيستامين

تستخدم للتخلص من الحساسية، وقد يصفها الأطباء للتخلص من صعوبات النوم الناتجة عن الحكة.

4-بعض العلاجات المنزلية

ومن أبرز العلاجات المنزلية التي يمكنك استخدامها هي استعمال زيت جوز الهند أو الشوفان أو الصبار.
وينصح بعض الأشخاص أيضًا باستخدام الماء الفاتر عند الاستحمام حتى لا يتفاقم الطفح الجلدي.

أهم النصائح التى تساعد على الشفاء من النخالة الوردة بشكل أسرع

هناك عدد من النصائح التي تساعد في تسريع الشفاء وتجنب أي مضاعفات أو مشاكل جلدية أثناء مسار المرض منها:

  • تجنب استخدام العطور أو أي روائح أخرى تهيج الجلد طوال فترة المرض.
  • لا تستخدمي الصابون أو سائل الاستحمام، لأن لهما روائح قوية يمكن أن تسبب تهيج الجلد.
  • يجب استبدال الصابون المعطر العادي بصابون الجلسرين أثناء المرض ويفضل استخدامه أثناء الاستحمام.
  • الاستحمام بماء فاتر بدلًا من الماء الدافئ أو الساخن لتجنب تهيج الجلد.
  • يفضل عدم استخدام ليفة الاستحمام، وفي حالة الرغبة في استخدامها يجب تجنب فرك الجلد الشديد؛ حتى لا تترك آثارًا على الجسم لا تختفي إلا بعد فترة.
  • تأكد من أن الملابس التي تلامس الجلد مباشرة من القطن خاصة وأن الطفح الجلدي يظهر في البطن أو الظهر وليس الأطراف.

اقرأ أيضًا: 

التعليقات مغلقة.