موقع غذي ذهنك يقدم العديد من المقالات العامه والمحتوي الصحيح باللغه العربيه في مختلف المجالات هدفنا تزويد وعي القاريء العربي بمعلومات صحيحه

جدول حساب أيام التبويض

جدول حساب أيام التبويض

جدول حساب أيام التبويض
21

جدول حساب أيام التبويض  من أهم الأمور التي تساعدك لمعرفة أيام التبويض، هي تسجيل ميعاد نزول الدورة الشهرية في كل شهر، والتي تساعدك على معرفة متى تبدأ الإباضة، وتحديد الأيام الواجب فيها الجماع والمتوقع حدوث الحمل بشكل أكبر، وأيضًا يجب معرفتها عند تناول المنشطات التي تحفز المبيض لإنتاج البويضات  لزيادة فرص الإنجاب.

ماهي أيام التبويض

جدول حساب أيام التبويض
جدول حساب أيام التبويض

 

  • التبويض يعني إنتاج المبيض لعدد ما من البويضات بعدما يزيد معدل هرمون اللوتين، فتخرج البويضة وتخصب خلال مرورها بقناة فالوب، الواصلة بين الرحم والمبيض وتظل مدة الإباضة لأكثر من 12 ساعة يقول البعض تبقي حتى24 ساعة، وليس معناه أن هذه فقط الفترة المسموحة لحدوث الحمل ولكن تستمر فترة الخصوبة لمدة أسبوع كامل، وتكون إمكانية حدوث الحمل عالية.
  • وهذا لا يعني ان أيام الخصوبة لا تتعدي ال7 أيام ولكن نوضح أن حدوث علاقة زوجية قبل يوم التبويض يزيد من إمكانية تحقيق الحمل أثناء هذه الفترة.

جدول حساب أيام التبويض

جدول حساب أيام التبويض
جدول حساب أيام التبويض
  • الكثير من السيدات عند تأخر حدوث الحمل لديهم يذهبن لطبيب النساء والتوليد، لمعرفة السبب فمن أول الأمور التي يتابعها الطبيب مع المرضى، هي تحديد بداية ونهاية أيام الإباضة الأكثر خصوبة، والتي تبدأ من اليوم 11 من بداية نزول الدورة الشهرية وحتى اليوم ال21 منها.
  • يعتقد البعض أنه من المستحيل أن تلقح البويضة أو يحدث حمل في غير هذه الأيام.
  • ولكنه إذا حدثت العلاقة الحميمة خلال الأيام الخمسة السابقة مباشرة لفترة الإباضة.
  • فقد يحدث الحمل حيث أن الحيوان المنوي في استطاعته البقاء على قيد الحياة 5 أيام في الجهاز التناسلي للمرأة.
  • وأيضًا أول وثاني وثالث أيام التبويض.
  • وعند تأخر التبويض نزيد عليه خمسة أيام وهي ما تسمى “نافذة الخصوبة” وهي أكثر الفترات التي يتوقع فيها حدوث الحمل، ويذكر بعض الأطباء أن أفضل الأيام للجماع وأكثرها خصوبة، هم الثلاثة أيام السابقة ليوم التبويض مع اليوم نفسه.

 الفترة الآمنة لحدوث الجماع

  • الكثير من النساء لديهم أبناء ولا يريدون الإنجاب مرة ثانية، ولا يرغبون في تناول وسائل منع الحمل ويعتمدون على ممارسة العلاقة الحميمة في الفترة  الآمنة، وهي الفترة التي يقل أو قد يكون مستحيل حدوث  الحمل بها.
  • وقد أوضح الجانب البيولوجي أن هذه الفترة تكون البويضة غير موجودة ليحدث إخصاب، وبالتالي لن يكون هناك حمل.
  • ولمعرفة هذه الفترة يجب انتظام موعد الدورة الشهرية وتكون مدتها ثابتها في كل شهر، وعمل جدول حساب أيام التبويض وبمجرد علمك وحسابك لفترة التبويض.
  • أصبح بإمكانك معرفة فترة الأمان وممارسة الجماع دون أن تخافي من حدوث حمل.

كيفية حساب أيام الأمان

  • تحديد المدة بين الدورة الشهرية ودورة أخري بعدها، خلال شهرين متتاليين ويفضل متابعة هذا الشيء لفترة لا تقل عن ثمانية أشهر، من أول يوم لنزول الدورة وحتي الدورة التالية.
  • تحسب أطول مدة حدثت بين دورتين متتاليتين على سبيل المثال 30يوم، وأقصر مدة أيضًا بين دورتين باعتبارها 27يوم.
  • نطرح من الفترة الطويلة 11يوم لتحديد آخر يوم في أيام الإباضة.
  • فمثلًا إذا كانت الفترة بيب الدورتين 30يوم عند خصم 11يوم يتبقي19يوم، فيكون اليوم ال19 من نزول آخر دورة شهرية هو نهاية أيام التبويض، وأي يوم بعدة هو من أيام الأمان.
  • نطرح من الفترة القصيرة 18يوم لمعرفة أول أيام التبويض.
  • فمثلا باعتبار ان أقصر مدة كانت 27يوم عن طرح 18 يوم يتبقى 9 أيام.
  • فيكون تاسع يوم لنزول الدورة الحالية هو بداية أيام التبويض فتكون هذه الفترة غير آمنة أي متوقع حدوث حمل بها.
  • الأيام السابقة لها آمنة بخلاف أيام الحيض المحرم الجماع بها.

علامات حدوث التبويض

توجد بعد الأعراض التي تشعر بها أو تراها المرأة والتي تدل على حدوث الإباضة ومنها:

  • نزول بعض الإفرازات الشفافة من المهبل وتكون مشابهة لزلال البيض.
  • تضخم الثدي مع شعور بالألم فيه.
  • زيادة الشهوة الجنسية.
  • الشعور بوخز في المبيض على جانبي البطن.
  • وجود تنقيط بسيط.

الحجم المناسب للبويضة

  • في الطبيعي ومع انتظام الدورة الشهرية، وعند بداية الإباضة يزداد معدلها في أول خمسة أيام ثم يبدأ في الانخفاض.
  • وفي هذه الفترة يجب أن يكون حجم البويضة يتراوح بين 18 أو 22 مللي ومن الممكن أن يزيد الحجم عن ذلك.
  • ولكن لا يقل لأنه إن قل على ذلك تكون بويضة غير ناضجة، وهذا لا يمنع حدوث الحمل ولكن يقلل من فرص الحمل.

كيفية تكبير أو زيادة حجم البويضة

الكثير من النساء التي ليس لديهم أبناء يكون السبب في تأخر حملهم، صغر حجم البويضات عن 18 مللي وعند اللجوء للطبيب، وعمل جدول حساب أيام التبويض يصف لهم العديد من الأدوية التي تساعد فى حل هذه المشكلة مثل:

  • الأدوية التي ترفع نسبة هرمون البروجيسترون لتعمل على انتظام الدورة، وتحديد الأيام المناسبة للجماع وهي أيام التبويض.
  • تناول المنشطات لتحفز المبيض وتساعده على إنتاج بويضة ذات حجم مناسب للتخصيب، ويجب عدم تناول هذه الأدوية بدون علم الطبيب لكي لا تتسبب في حدوث تكيسات المبيض.
  • الإبر التفجيرية والتي تحتوي على هرمون مماثل لهرمون HCG وأكثر الأطباء تصفها مع المنشطات إذا كان التبويض ضعيف، ويكون لها دور ملحوظ في تكبير الحجم وتأخذ تحت الجلد أو في العضل.

عوامل تساعد في حدوث الحمل ونجاحة

جدول حساب أيام التبويض
جدول حساب أيام التبويض

لاتعد البويضات الصالحة للتخصيب الوحيدة لسلامة الحمل ولكن هناك عوامل أخرى ساعد على إتمام الحمل بسلام ومنها:

  • بطانة الرحم الجيدة والتي تعد مسكن البويضة حيث تغمس في جدارها وتستقر لتكبر وتكون الجنين، لذا يجب أن تكون سميكة وليست بها أي مشاكل تؤثر على سلامة البويضة، ويكون الحجم المناسم لسمكها يتراوح بين 8 إلى 10مللي.
  • هرمونات الجسم يجب أن تكون معتدلة وليست بها أي نقص أو زيادة.
  • لأن اضطرابها قد يؤثر بنتيجة سلبية على الحمل، ويؤدي إلى عدم حدوثة أو عدم اكتماله، لذا يؤكد الطبيب على عمل فحص للهرمونات وخاصةً هرمون البرولاكتين، والغدة الدرقية.
  • قناة فالوب يجب أن لا يوجد بها أي انسدادات تعوق طريق الحيوان المنوي وتمنعه من الوصول للبويضة، أو تؤثر على وصولها للرحم، لكي لا تحدث أي مشكلة تمنع الحمل.

مرات الجماع اللازمة لإمكانية حدوث الحمل

  • يعتقد البعض أنه كلما زادت مرات حدوث العلاقة الحميمة كلما زادت فرصة الحمل.
  • ولكن قد يحدث الحمل من مرة جماع واحدة.
  • وبعد الأطباء يفضلون إقامة العلاقة يوم بعد يوم في الأيام الخمسة السابقة لبداية أيام التبويض.
  • ولكن المناسب حدوثها قبل يومين من حدوث التبويض.

الفرق بين أيام الخصوبة وأيام الإباضة

  • من المعروف أن البويضة تبقي صالحة حتى 24ساعة، ولكن الحيوان المنوي يبقي حياً لمة 5أيام.
  • لذلك قد يحدث حمل قبل أيام من خروج البويضة.
  • وأيام الخصوبة هي كل الأيام التي تمر بين الدورتين والتي تزيد فيها إمكانية الحمل.
  • وعدم توتر الأزواج الباحثين عن الإنجاب، ولكن أيام الإباضة تختلف من امرأة لأخرى.
  • حيث تتراوح من 12إلى 16 يوم من بداية نزول الدورة التالية.

وفي نهاية المقال الذي تكلمنا فيه عن ضرورة وجود جدول حساب أيام التبويض، وتكلمنا عنه، ووضحنا فترة الأمان وكيفية حسابها، والعلامات التي تساعدكِ لمعرفة حدوث التبويض، وعدد مرات الجماع المسموحة، وفرقنا بين أيام الإباضة والخصوبة نتمنى أن ينال محتوانا إعجابكم وشكرًا.

اقرأ أيضًا:-

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.