موقع غذي ذهنك يقدم العديد من المقالات العامه والمحتوي الصحيح باللغه العربيه في مختلف المجالات هدفنا تزويد وعي القاريء العربي بمعلومات صحيحه

سرطان الرئة ما هو؟ وما علاجه؟ وما هى أسبابه؟

سرطان الرئة
76

سرطان الرئة ما هو؟ وما علاجه؟ وما هى أسبابه؟,

يعد سرطان الرئة أحد أكثر الأمراض فتكاً وأشدها خطورة، فنسبة وفياته أعلى منها في كل من سرطان البروستاتا والقولون والثدي مجتمعين، ويرجع ذلك لصعوبة الاكتشاف المبكر له نظراً لتشابه أعراضه مع أعراض التهابات الجهاز التنفسي، إلا أن فرص النجاة تظل قائمة إذا تم تشخيصه في مراحله المبكرة.

اقرأ ايضا : السرطان حقائق ومعلومات أغلبنا لا يعرفها عنه أعرفها الآن

سرطان الرئة ما هو

  • رئتيك هما المسؤولتان عن أخذ  الأكسجين من الشهيق وإطلاق ثاني أكسيد الكربون مع الزفير.
  • سرطان الرئة هو المرض الذي ينتج عن حدوث طفرات في نمو خلايا الرئتين يترتب عليها نمو أورام خبيثة تعوق عملية التنفس وتبادل الغازات.
  • يعتبر المدخنون الفئة الأكثر عرضة للإصابة بسرطان الرئة، ولكنه قد يصيب أيضاً أشخاصاً لم يدخنوا ابداً.
  • يتناسب خطر الإصابة بسرطان الرئة تناسباً طردياً مع طول مدة التدخين وعدد ما قمت بتدخينه من سجائر.
  • كلما تركت التدخين في وقت أبكر كلما قلت فرصة إصابتك بسرطان الرئة بنسبة كبيرة وبشكل ملحوظ.
  • ترتفع احتمالية الإصابة بسرطان الرئة لدى أولئك الذين لا يدخنون ولكنهم يتعرضون لدخان السجائر باستمرار (التدخين السلبي).
  • يؤدي التعرض للسموم والمواد الكيميائية المستنشقة إلى نفس نتيجة التعرض لدخان السجائر.

اقرأ ايضا : السرطان ما هو؟ وما هى جميع أنواعه؟

أنواع سرطان الرئة

هناك نوعان رئيسيان لسرطان الرئة، وهذا التقسيم قائم على الشكل الذي تظهر به خلايا سرطان الرئة تحت المجهر.

تبعاً لهذا التقسيم يتخذ الطبيب المعالج قرارات العلاج التي تلائم نوع السرطان الذي تم تشخيصه.

أنواع سرطان الرئة هي:

1) سرطان الرئة صغير الخلايا:

يحدث هذا النوع عادة بشكل حصري لدى المدخنين الشرهين، وهو الأقل شيوعاً، فنسبة الإصابة به ما بين 15-20%.

قد يتطور ويزداد نموه في إحدى الرئتين فقط، أو قد يكون منتشراً في كليهما.

2)سرطان الرئة غير صغير الخلايا:

وهو الأكثر شيوعاً بين مرضى سرطان الرئة بنسبة تتراوح ما بين 80-85%، وينقسم إلى ثلاث أقسام فرعية:

1- سرطان الخلايا الكبيرة: نسبة الإصابة به ما بين 10-15%، وهو الأسرع نمواً وانتشاراً من بين الأنواع الأخرى.

2- سرطان الخلايا الحرشفية: وتصل نسبة الإصابة به 25-30%، وينمو في الخلايا المبطنة للمسالك الهوائية.

3- سرطان الغدد: يصاب به 40% من إجمالي مصابي سرطان الرئة، وهو الأبطأ  في النمو من بين الأنواع الأخرى، وينمو في الأجزاء الخارجية من الرئة.

اقرأ ايضا :  علاج السرطان إعرف جميع التفاصيل وكيف تحمي نفسك

من هو المتضرر

هناك عدة عوامل تزيد من احتمالية الإصابة بسرطان الرئة، بعضها يمكن التحكم فيه والبعض الآخر لا، وهذه العوامل هي:

  • التدخين: هو السبب الرئيسي لسرطان الرئة، وتزداد احتمالية الإصابة بزيادة عدد السجائر التي تدخنها يومياً وبزيادة عدد السنوات التي كنت تدخن فيها.

يساهم الإقلاع عن التدخين في تقليل فرص الإصابة بسرطان الرئة بشكل كبير.

  • التعرض للتدخين السلبي: حتى ولو لم تكن مدخناً فإن مجرد تعرضك لدخان المدخنين يعرضك لخطر الإصابة بسرطان الرئة.
  • العلاج الإشعاعي: إذا كنت قد خضعت لعلاج إشعاعي على الصدر لعلاج فإنك تكون معرضاً بشكل كبير للإصابة بسرطان الرئة.
  • التعرض لاستنشاق غاز الرادون: والذي ينتج عن التحلل الطبيعي الذي يحدث لليورانيوم في الصخور والتربة والماء.
  • التعرض للمواد المسرطنة: مثل الزرنيخ والنيكل والكروم، وإذا كنت مدخناً فإن احتمالية الإصابة بسرطان الرئة تتضاعف.

اقرأ ايضا : السرطان -اسباب وعوامل خطر السرطان اعرفها الآن علشان تحمي نفسك

أعراض سرطان الرئة

لا تظهر أعراض أو علامات مميزة تدل على الإصابة بسرطان الرئة المراحل المبكرة، ولكنها تظهر بشكل مفاجئ في المراحل المبكرة.

وتشمل أهم أعراضه وعلاماته ما يلي:

  • سعال مستمر لفترة طويلة بلا سبب.
  • سعال الدم.
  • الشعور بضيق في التنفس.
  • ألم في الصدر.
  • بحة في الصوت
  • فقدان الوزن بشكل ملاحظ.
  • آلام في العظام.
  • صداع.

إذا ظهرت عليك أي من هذه الأعراض وخاصة إذا كنت مدخناً، فيجب زيارة الطبيب فوراً لإجراء الفحوصات اللازمة.

اقرأ ايضا : المؤشرات الحيوية للسرطان ما هى وعلى ما تدل

أعراض سرطان الرئة
أعراض سرطان الرئة

كيف يسبب التدخين سرطان الرئة

يرى العلماء والأطباء أن التدخين يتسبب في إتلاف وتدمير الخلايا المبطنة للرئتين، بسبب استنشاق المواد المسرطنة التي يحتويها دخان السجائر.

يكون هذا الإتلاف تدريجيا، ويمتلك جسمك القدرة على إصلاحها في البداية، ولكن مع تكرار التعرض له بمعدلات كبيرة يفقد جسمك هذه القدرة.

تبدأ الخلايا في النمو والعمل بشكل غير طبيعي مما يسفر عن تكون الأورام السرطانية في النهاية.

اقرأ ايضا : جينومات السرطان ما هى ولم تستخدم للكيمياء الطبية

مراحل سرطان الرئة

تدل المرحلة التي وصل إليها السرطان على شدته وحجمه ومدى انتشاره في الجسم، ويفيد هذا التصنيف الأطباء في تحديد الطريقة المثالية للتعامل مع المريض.

في حالة سرطان الرئة صغير الخلايا فإن له فئات خاصة ومحددة، تهدف إلى توضيح ما إذا كان الورم منتشراً داخل الرئتين أم خارجهما.

أما في سرطان الرئة ذي الخلايا غير الصغيرة فإن مراحله تقسم كما يلي:

  • المرحلة الغامضة: لا يظهر فيها السرطان في الأشعة، ولكنه قد يظهر في المخاط أو البلغم.
  • المرحلة 0: يمكن للطبيب أن يلاحظ وجود خلايا غير طبيعية فقط في الطبقات العليا من الخلايا التي تبطن الممرات الهوائية.
  • المرحلة الأولى: هي مرحلة تطور الورم في الرئة، ولكن حجمه يكون أقل من 5 سم ولم ينتشر على نطاق واسع.
  • المرحلة الثانية: يكون حجم الورم أيضاً أقل من 5 سم، ولكنه يكون منتشراً في الغدد الليمفاوية في الجهاز التنفسي، أو قد يكون حجمه 7 سم أو أقل وانتشر إلى الخلايا والأنسجة المجاورة ما دون الغدد الليمفاوية.
  • المرحلة الثالثة: يمتد الورم إلى الغدد الليمفاوية، ويتوسع في أجزاء أخرى من الرئة والمنطقة التي تحيط بها.
  • المرحلة الرابعة: يكون فيها الورم منتشراً في الرئتين وتجاوزهما إلى مناطق أخرى بعيدة كالدماغ والعظام.

اقرأ ايضا : تكنولوجيا إسكات الجينات ما هى؟ وكيف تعمل؟

مضاعفات سرطان الرئة

  • ينمو سرطان الرئة فيغلق المسالك الهوائية الرئيسية، مما يتسبب في حدوث ضيق تنفس شديد.
  • يتسبب سرطان الرئة في تكون السوائل وتراكمها حول الرئتين، مما يحول دون توسع الرئتين بشكل كامل أثناء الشهيق.
  • قد يتسبب سرطان الرئة في حدوث نزيف في القصبة الهوائية فينتج عنه سعال الدم.
  • عند التقدم في مراحل المرض قد ينتقل السرطان إلى أجزاء أخرى كالعظام أو الدماغ.
  • لا يمكن علاج سرطان الرئة بشكل عام في المراحل المتأخرة، ويعتمد العلاج على مسكنات لتقليل الألم والتعايش مع المرض لفترة أطول.

اقرأ ايضا : علاج السرطان إعرف جميع التفاصيل وكيف تحمي نفسك

طرق الوقاية:

لا توجد طريقة فعالة ومؤكدة تضمن عدم الإصابة بسرطان الرئة، ولكن بعض الإجراءات يمكنها تقليل فرصة الإصابة إلى حد كبير، وهي:

  • تجنب التدخين: إذا لم تكن مدخناً فلا تجرب أنت تدخن، حفاظاً على صحتك وصحة أطفالك ومن حولك.
  • قم بتوعية أطفالك بمخاطر التدخين وعلاقته بسرطان الرئة، وحثهم على عدم التقليد الأعمى لأقرانهم.
  • إذا كنت مدخناً بالفعل فامتنع عن التدخين فوراً، واستشر طبيبك في الخطوات التي تساعدك على الإقلاع عن هذه العادة المدمرة.
  • تجنب التواجد مع المدخنين وخاصةً في الأماكن المغلقة، وقم بتوعية من تعرفهم من المدخنين بأهمية الإقلاع الفوري عن التدخين.
  • استعن بمتخصصين لفحص منزلك واختبار مستويات غاز الرادون به.
  • اتخذ الإجراءات الوقائية في العمل التي تجنبك التعرض للمواد المسرطنة كارتداء الأقنعة الواقية والقفازات.
  • تناول غذاءً صحياً غني بالفاكهة والخضروات، فهي أفضل مصدر للحصول على الفيتامينات والمعادن بصورة طبيعية وآمنة.
  • قم بممارسة بعض التمارين الرياضية على الأقل مرتين أسبوعياً.

اقرأ ايضا : السرطان ما هو؟ وما هى كل أنواعه؟ ومعدل انتشارها

المصادر

المصدر الأول

المصدر الثاني

التعليقات مغلقة.