موقع غذي ذهنك يقدم العديد من المقالات العامه والمحتوي الصحيح باللغه العربيه في مختلف المجالات هدفنا تزويد وعي القاريء العربي بمعلومات صحيحه

فوائد رياضة السباحة المذهلة لجسم الانسان تعرف على انواعها

فوائد رياضة السباحة
46

فوائد رياضة السباحة المذهلة لجسم الانسان تعرف على انواعها

فوائد رياضة السباحة تعد رياضة السباحة من أكثر أنواع الرياضة شهرة وانتشارا، وذلك لأنها تكسب الجسم الصحة والرشاقة، وتنشط من عمل الجهاز الدوري بشكل كبير وذلك لأنها تعتمد على جهد مبذول ومستمر، تعد فوائد رياضة السباحة مذهلة ومثيرة، تبدأ من خلايا الدماغ والقلب والرئتين، وتنتهي باكتساب عضلات ومفاصل الجسم المرونة والصلابة، وفيما يلي سنوضح فقرات متكاملة حول رياضة السباحة.

فوائد رياضة السباحة

فوائد رياضة السباحة

تمثل السباحة فوائد كثيرة على جسم الإنسان، وتعد من أفضل انواع الرياضة المفضلة لفئة كبيرة من الأشخاص وخاصة الأطفال، ومن أبرز فوائدها هي:

  • تساهم في بناء الكتلة العضلية، وذلك لأن عضلات الجسم بالكامل تظل في وضعية المقاومة للماء.
  • أكدت العديد من الأبحاث الطبية أن للسباحة دور أساسي في المحافظة على ضغط الدم الطبيعي، وذلك إذا تمت ممارستها حوالي نصف ساعة.
  • تعزز من قوة وأداء عضلة القلب على ضخ الدم إلى جميع أنحاء جسم الإنسان.
  • تساعد على حرق الدهون، وخفض نسبة الكوليسترول المرتفع في الدم.
  • تنشط حركة الدورة الدموية في الجسم، مما يحافظ على وظائف أعضاء الجسم المختلفة.
  • تمنح الشعور بالراحة والاسترخاء، وتقضي على التوتر والضغط النفسي الذي يتعرض له الكثيرون خلايا حياتهم العامة في مجال العمل وغيرها.
  • تجعل عقل الإنسان أكثر راحة، تخفف من حدة نوبات الذعر والخوف المتكرر.
  • تساعد في حرق السعرات الحرارية الناتجة عن الوجبات الغذائية الدسمة، وذلك بمعدل 500 من السعرات الحرارية.
  • صنفت كواحدة من أنواع الرياضة التي تعمل على خسارة الوزن، حيث يصبح الجسم رياضي ورشيق.
  • تمنح المرونة والقوة لجميع أعضاء الجسم. تقوي عضلات الصدر، ينقي الرئتين من السموم، ويعزز من أداء عملية التنفس.

ما هي أنواع السباحة

توجد أنواع عديدة من رياضة السباحة، تتمثل في كل من الآتي

 1. سباحة الصّدر

  • يعد من أشهر أنواع السباحة التي تعمل على بناء عضلات الصدر وتقويتها
  • تكون عضلات الصدر بالكامل موجهة إلى سطح الماء العلوي، حيث أن رأسه نكون نصفها موجه نحو الجزء الخارجي من الماء.

2. سباحة الظهر

  • يعد من ثاني أنواع السباحة، تختلف وضعية الشخص تماما، حيث يكون ظهرة يلامس سطح الماء.
  • تعتبر من أشهر أنواع السباحة التي تظهر في المنافسات العالمية، بين أعماق مختلفة من الماء.

3. سباحة الفراشة

  • في ذلك النوع يعمل السباح على استهداف عضلات الذراعين، حيث يقوم بدفع نفسه للأمام عن طريق ذراعيه في الاتجاه الأمامي، ثم إلى الاتجاه الخلفي.

4. السباحة الحرة

يطلق على السباحة الحرة أيضا مصطلح آخر وهي السباحة المفتوحة، حيث يمكن للشخص ممارسة الحركات التي يفضلها ويستمتع بها.

نصائح عند ممارسة السباحة

تختلف أنواع السباحة من حيث وضعية الجسم، والجهد المبذول، ولهذا لا يوجد تشابه بين أنواعها، ولكنها تقع تحت مصطلح واحد وهو رياضة السباحة، ولهذا توجد عدة نصائح يفضل الالتزام بها، وهي:

  • ينصح الأشخاص المبتدئين في السباحة أن يمارسوا سباحة التجديف، وبعد مرور فترة يمكن التبديل بينها وبين سباحة الظهر، حيث أن تلك الأنواع تحافظ على عملية التنفس خارج الماء.
  • يمكن السباحين ذات خبرة لمدة طويلة أن يمارسوا أنواع أكثر تطورا مثل سباحة الصدر، بجانب سباحة التجديف، أو سباحة الفراشة.
  • يجب التدريب لمدة كافية في كيفية التحكم بعملية التنفس، وخاصة عند القفز داخل المسبح.
  • التدريب على عملية خروج الهواء (الزفير) تحت الماء، حيث أنها تقوي من عضلات الحجاب الحاجز، وتزيد من معدل مقاومة الرئتين.
  • يفضل التعود على استنشاق الهواء عن طريق الأنف من الهواء الخارجي، ثم نقوم بإخراجه أسفل سطح الماء، فذلك يمنح تطور سريع في السباحة ويكسب الجسم الراحة والاسترخاء.

الأدوات الشخصية التي يجب إحضارها إلى المسبح

توجد مجموعة من الأدوات الشخصية التي يجب توفرها مع الشخص عند الذهاب إلى المسبح، وتشمل كل من التالي: –

1- القبعة البلاستيكية، وذلك لحماية الشعر من معقمات ماء المسبح مثل الكلور.

2- سدادات الأذن، تستخدم لحماية الأذن من التعرض المتكرر للماء.

3- نظارات بلاستيكية, وتستخدم للأشخاص المتمرسين في حالات الغوص.

4- زجاجة الماء، ينصح المدربين بالإكثار من شرب الماء أثناء السباحة، والا تتجاوز المدة 20 دقيقة.

أهم الإرشادات العامة حول رياضة السباحة

توجد بعض الإرشادات والنصائح التي يجب تنفيذها عند ممارسة تلك الرياضة، وذلك من أجل اكتساب فوائد رياضة السباحة وتجنب حدوث أضرار جانبية لها، ومن أبرزها:

  • تجنب السباحة تماما بعد تناول الطعام مباشرة، وذلك لأنها تضر بصحة الجهاز الهضمي، وعملية الهضم أيضا.
  • الاستحمام جيدا بعد الخروج من المسبح، وذلك لأن الماء يحتوي على كلور بنسبة مرتفعة.
  • يحذر من بلع الماء المتواجد في المسبح، لأنه غني بالمعقمات الصناعية وغيرها، قد تعرض حياة الشخص للتسمم.
  • ارتداء النظارات البلاستيكية أثناء السباحة، وخاصة أثناء الغوص، حيث أنها تحمي العين من الالتهاب، وتصبح الرؤية واضحة أسفل سطح الماء.
  • ترك مسافات كافية عن موضع نزولك، وعدم البقاء داخل مكان الهبوط إلى المسبح، وذلك لأن الهدف الأساسي منها الحركة لمسافات طويلة في المسبح.
  • الحرص على تحريك وتنشيط أعضاء الجسم، حيث أن كلما كان المجهود المبذول كبير، كلما كانت الفائدة التي تعود على الجسم أكبر، وذلك على اختلاف الأشخاص التي تصبح أجسامهم خاملة وحركاتهم قليلة داخل المسبح.
  • ينصح بعدم ممارسة هذه الرياضة الممتعة في المسابح المعرضة للهواء الخارجي، حتى لا تلحق الضرر والأمراض التنفسية بجسم الإنسان.
  • الاشتراك في الأماكن النظيفة التي تهتم بنظافة وترميم المسابح بشكل دوري.
  • الحرص على متابعة جميع الارشادات الصحية داخل المسبح، ومنها وضع القليل من الماء على الجسم قبل الهبوط داخل المسبح.
  • ارتداء قبعة السباحة، وذلك لحماية الشعر من التلف والتقصف والجفاف.
  • السابحة في الماء ذات عمق متوسط ومناسب لك، ولكن في تجاوز عمق الماء حوالي 2 متر، ينصح أن يكون فقط للأشخاص المتمرسة.

الأضرار الناتجة عن رياضة السباحة

على الرغم من فوائد رياضة السباحة التي تمنحها السباحة جسم الإنسان، إلا أنها تشكل عدة سلبيات وأضرار أيضا، وذلك عند عدم الانتباه للإرشادات التي يحرض العمل عليها بانتظام، وذلك من أجل ممارستها بانتظام بشكل آمن، وتشمل أضرارها كل من الآتي: –

  • تعد من أقل أنواع الرياضة التي تمنح فوائد كثيرة مقارنة بالجهد المبذول التي تطلبه أثناء الأداء.
  • يصل السباح إلى النبض المرتفع في فترة طويلة، على عكس أنواع الرياضة الأخرى مثل: ركوب الدراجات الهوائية.
  • عدم القدرة على تنظيم نظام غذائي محدد؛ وذلك لأن الاستنشاق العميق والمتكررة يزيد من معدل الشهية، و تدفع الشخص إلى تناول الطعام بكميات إضافية.
  • تعد من أكثر أنواع الرياضة التي تشعر اللاعب بالخوف نتيجة الهبوط إلى المسبح المائي، و القفز من مرتفعات عالية.
  • تشعر الشخص بالملل قليلا نتيجة تغيير الملابس عدة مرات على مدار اليوم.

ما هي الإصابات العامة حول رياضة السباحة

كما ذكرنا سابقا فوائد رياضة السباحة المتعددة، ولكن توجد بعض الإصابات العامة التي يمكن أن يتعرض لها السباح والتي من الممكن تجنبها وتشمل التالي:

  • ممارسة السباحة وتجديف الذراعين بشكل غير صحيح، ينتج عنه تمزق في عضلات الرقبة والفقرات العنقية، ويحدث ذلك بشكل شائع عند دفع الرأس إلى أعلى الماء للتنفس.
  • غياب المراقب عن السباح وخاصة إذا كان من المبتدئين، مما تسبب في شعوره بالتوتر الكلي لعضلات الجسم، وتقل حركته تدريجيا تحت الماء.
  • سهولة التعرض لنزلات البرد والانفلونزا، وذلك ينتج عن فرق الحرارة ما بين الهواء الطلق والماء.
  • إصابة العين بالتلوث، وتسبب التهاب في قرنية العينين.
  • التهاب الأذن الوسطى، ويحدث نتيجة دخول الماء المتكرر داخل فتحتي الاذن.

وفي النهاية نجد أن ما زالت فوائد رياضة السباحة تمثل الحد الأكبر مقارنة بالأضرار البسيطة الناتجة عنها، والتي يمكن تجنبها، وذلك بعد التطبيق الصحيح للتمرين تحت ايدي المراقب، حتى يصبح الشخص أكبر خبرة.

اقرا ايضا:-

التعليقات مغلقة.