موقع غذي ذهنك يقدم العديد من المقالات العامه والمحتوي الصحيح باللغه العربيه في مختلف المجالات هدفنا تزويد وعي القاريء العربي بمعلومات صحيحه

ماذا يقرأ في صلاة الوتر ؟ وكم عدد ركعاتها؟ وهل هي سنة أم فرض؟

ماذا يقرأ في صلاة الوتر
731

ماذا يقرأ في صلاة الوتر ؟ وكم عدد ركعاتها؟ وهل هي سنة أم فرض؟

ماذا يقرأ في صلاة الوتر ، صلاة الوتر هي صلاة نافلة من النوافل فهي سنه من سنن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، كما أشار عدد من العلماء أنها واجبة، عدد ركعات صلاة الوتر هي ركعة واحدة فقط، لذلك علينا معرفة ماذا يقرأ في صلاة الوتر لذا دعونا نتحدث عن صلاة الوتر في السطور القادمة تابعونا.

ما هي صلاة الوتر

ماذا يقرأ في صلاة الوتر
  • تعد صلاة الوتر هي نوع من أنواع صلاة النوافل كما أنها تصلى بالليل، وهي ركعة واحدة فقط يتم ختم بها  صلاة الليل ويتم الصلاة قبلها بصلاة تسمى الشفع، و فهي سنة مؤكدة عند الجمهور ولكنها مؤكدة عند الحنفية.
  • كما يمكنك أن تكثر من صلاة الوتر فقد تصل إلى إحدى عشرة ركعة.
  • ولا تقل عن ثلاث ركعات أو ركعة وتكون بعد ركعتان الشفع.
  • كما أن وقتها ما بين صلاة العشاء حتى طلوع الفجر الثاني.
  • ويمكن أن تصليها في أي وقت بينهم، وسبب تسميتها بهذا الاسم لأنها تصلى وتر أي ركعة واحدة أي عدد فردي.

وقت صلاة الوتر

  • لقد اتفق الفقهاء على أن وقت صلاة الوتر بعد صلاة العشاء إلى وقت طلوع الفجر، ولكن أفضل وقت لها هو السحور.
  • فقد قالت السيدة عائشة رضى الله عنها:
    (من كل الليل قد أوتر رسول الله صلى الله عليه وسلم من أول الليل وأوسطه وآخره فانتهى وتره إلى السحر).
  • وعن جابر رضي الله عنه قال لقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    (من خاف أن لايقوم من آخر الليل فليوتر أوله، ومن طمع أن يقوم آخره فليوتر آخر الليل فإن صلاة آخر الليل مشهودة وذلك أفضل).

كم عدد ركعات صلاة الوتر

  • عدد ركعات صلاة الوتر عند مذهب المالكية والشافعية والحنابلة هي ركعة واحدة.
  • فقد استدلوا على ذلك بما ورد عن ابن عمر رضي الله عنهما أن رجلا قال:
    (يارسول الله كيف صلاة الليل؟ قال مثنى مثنى فإذا خفت الصبح فأوتر بواحدة).
  • قال الحنفية: لا يجوز الإتيان بركعة واحدة، فعن الإمام أحمد قد روى عن أربعة من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم عن النبي أنه قد أوتر بركعة واحدة ابن عباس وعائشة وابن عمر وزيد بن خالد.
  • لكن أكثر عدد ركعات صلاة الوتر عند الشافعية والحنابلة تبلغ إحدى عشرة ركعة.
  • وفي قول عند مذهب الشافعية ثلاث عشرة ركعة لحديث أم سلمة رضي الله عنها كان الرسول الله صلى الله عليه وسلم يوتر بثلاث عشرة ركعة، وأدنى الكمال للوتر هي ثلاث ركعات.

ماذا يقرأ في صلاة الوتر

*ماذا يقرأ في صلاة الوتر قد حدد المذهب الشافعي المسلم إن أوتر بأكثر من ثلاث أو خمس أو سبع أو تسع أو إحدى عشرة
عليه أن يقرأ سورة الأعلى في الأولى، سورة الكافرون وفي الثانية، سورة الإخلاص والمعوذتين في الثالثة إن فصل،
لكن إن لم يفصل بينهم فلا يقرأ ذلك في الثلاثة ركعات الأخيرة.

*كما لا يجوز تكرار السور عن ما قبلها، أو يتم التطويل على ما قبلها، أو القراءة من غير ترتيب المصحف أو من غير تواليه،
فكل هذا يكون على خلاف السنة النبوية الشريفة.

*قد قيل أيضا لو أوتر بخمس على سبيل المثال يقرأ سورة المطففين وسورة الانشقاق في الأولى،
وسورة البروج والطارق في الثانية، أطلق في النهاية قراءة ما ذكر في الثلاثة الأخيرة.

*وإن أوتر المسلم بثلاث عليه أن يقرأ في الأولى بعد الفاتحة سورة الأعلى، وفي الركعة الثانية سورة الكافرون،
وفي الركعة الثالثة سورة الإخلاص ثم سورة الفلق ثم سورة الناس.

*ماذا يقرأ في صلاة الوتر قد قال الشافعي أن يقرأ في الركعة الثالثة الإخلاص والمعوذتين، وهو قول الإمام مالك في الوتر.

*وقال ابن قدامة يستحب أن يتم قراءة في ركعات الوتر الثلاث في الركعة الأولى بسبح والركعة الثانية الكافرون
والركعة الثالثة الإخلاص.

روي أبي الكعب

ماذا يقرأ في صلاة الوتر قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يوتر بسبح اسم ربك الأعلى وقل يا أيها الكافرون وقل هو الله أحد فرواه أبو داود.

وقد روي عن أحمد أنه سئل يقرأ المعوذتين في الوتر؟

قال: لما لا يقرأ وذلك لما روت عائشة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، أنه كان يقرأ في الأولى سبح اسم ربك الأعلى، والثانية قل يا أيها الكافرون، والثالثة قل هو الله أحد والمعوذتين .

ما هي صفة صلاة الوتر

يوجد لصلاة الوتر صفتان الوصل والفصل هما كالآتي:

1.الفصل

هو أن يتم الفصل بين ركعات الوتر حيث يسلم كل ركعتين فإذا صلى خمس ركعات مثلا يصلي ركعتين ثم يسلم ثم يصلي ركعتين ثم يسلم ثم يصلي ركعة واحدة، حديث السيدة عائشة رضي الله عنها حيث قالت

(إن رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي بين صلاة العشاء حتى الفجر إحدى عشرة ركعة يسلم بين كل ركعتين ويوتر بواحدة).

2.الوصل

هي أن يتم صلاة الوتر أكثر من ركعة متصلة ببعضها دون أن تنفصل، وهناك حالات كثيرة لها وهي:

الحالة الأولى: هي أن يوتر المسلم ثلاث ركعات لا يفصل بينهما بالسلام أو بالتشهد فقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم
في قوله: (لا توتروا بثلاث تشبهوا بالمغرب، والمقصود بذلك هو عدم الجلوس للتشهد الأول بحيث تشبه صلاة المغرب).

الحالة الثانية: ان يوتر المسلم بخمس أو بسبع ركعات، فلا يجلس إلا في آخرهن  وهناك حديث السيدة عائشة رضي الله عنها

قالت: (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي من الليل ثلاث عشرة ركعة يوتر من ذلك بخمس لا يجلس في شيء إلا في آخرها).

أيضا قد ورد حديث عن أم سلمة رضي الله عنها قالت: (كان النبي صلى الله عليه وسلم يوتر بسبع أو بخمس لا يفصل بينهن بتسليم).

الحالة الثالثة: أن يوتر المسلم بتسع فيصلي ثمانية ثم يجلس للتشهد ولا يسلم ثم يقوم فيصلي التاسعة ويتشهد
ويسلم، كما يجوز في هذه الحالات الثلاث أن يسلم المسلم في كل ركعتين.

الحالة الرابعة: أن يوتر المسلم بإحدى عشرة ركعة، فعليه أن يسرد عشر ركعات يتشهد ثم يقوم للركعة الأخيرة
ويسلم بعدها، ويجوز أن يسردها كلها ولا يجلس ولا يتشهد إلا في آخر ركعة.

حكم صلاة الوتر

ماذا يقرأ في صلاة الوتر لقد اختلف الفقهاء في حكم صلاة الوتر وانقسموا على قولين هما كالآتي:

1.القول الأول

لقد كان رأي كثير من الفقهاء إلى أن صلاة الوتر سنة مؤكدة وليست واجبة واحتجوا لذلك بما يأتي:

  • وجاء حديث عن طلحة بن عبيد الله رضي الله عنه في الأعرابي الذي سأل النبي صلى الله عليه وسلم عما فرض عليه
    في اليوم والليلة، فقال خمس صلوات، فقال: هل عليَّ غيرها؟ قال: لا، إلا أن تطوع شيئاً.
  • وقد رواه النسائي عن عبادة بن الصامت رضي الله عنه قال: لقد سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم
    (يقول خمس صلوات كتبهن الله على العباد، فمن جاء بهن لم يضيع منهن شيئاً استخفافاً بحقهن.
  • كان له عند الله عهد أن يدخله الجنة ومن لم يأت بهن فليس له عهد عند الله، إن شاء عذبه، وإن شاء أدخله الجنة).
  • وهناك حديث عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم أوتر ثم قال: (يا أهل القرآن أوتروا فإن الله وتر يحب الوتر).
  • وهناك حديث عن عمرو بن العاص رضي الله عنه خطب في يوم الجمعة فقال: (إن أبا بصرة حدثني أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إن الله زادكم صلاة وهي الوتر فصلوها فيما بين صلاة العشاء إلى صلاة الفجر).
  • كل هذه أدلة تدل على أن الوتر سنة مؤكدة.

2.القول الثاني

  • تحدث أبو حنيفة إلى أن صلاة الوتر واجب واستدل على ذلك بأدلة كثيرة منها، قد أوضح أن الوتر حق فمن لم يوتر
    فليس منا، وهناك حديث عمرو المتقدم ذكره وقوله صلى الله عليه وسلم فيه.
  • (فصلوها فيما بين صلاة العشاء إلى صلاة الفجر، قالوا: الأمر هنا للوجوب، وأنها صلاة مؤقتة وقد جاء في السنة
    ما يدل على أنها تقضى).

لقد تكلمنا عن صلاة الوتر وعن حكمها وكيفية صلاة، وأيضا ماذا يقرأ في صلاة الوتر بمختلف عدد الركعات،
وتكلمنا عن الأوقات المناسبة لصلاة الوتر.

اقرأ أيضاً:-

التعليقات مغلقة.