موقع غذي ذهنك يقدم العديد من المقالات العامه والمحتوي الصحيح باللغه العربيه في مختلف المجالات هدفنا تزويد وعي القاريء العربي بمعلومات صحيحه

ما علاج سرطان المعدة وكيفية الوقايه منه

ما علاج سرطان المعدة
2

ما علاج سرطان المعدة ، سرطان المعدة هو أحد الأورام الخبيثة التي تصيب المعدة، هناك نوعان من سرطان المعدة النوع الأول يصيب الجزء العلوي من المعدة، والنوع الثاني يصيب الجزء السفلي من المعدة، وتختلف اعراض سرطان المعدة مقارنة مع الأنواع الأخرى، دعونا نتعرف عليها عبر غذى ذهنك تابعوا معنا القادم.

ما علاج سرطان المعدة

إن النوع الأول من سرطان المعدة  والذي يؤثر على الجزء العلوي من المعدة لديه معدل إصابة أعلى، من ناحية أخرى في البلدان النامية فإن انتشار سرطان المعدة بين السرطانات المختلفة يحتل المرتبة الثالثة.

  • عادة ما يتم تمييز المراحل المختلفة لتطور سرطان المعدة، في المرحلة المبكرة تقتصر العدوى على بطانة المعدة (جدار المعدة)، وعادة ما يكون العلاج الجراحي في هذه المرحلة فعالاً للغاية.
  • إذا تجاوز الضرر منطقة جدار المعدة إلى طبقة العضلات أو العقد الليمفاوية المحيطة بالمعدة فإن فرصة الشفاء ستقل بشكل كبير.
  • إذا كانت الإصابة في الجزء العلوي من المعدة فإن فرصة الشفاء أفضل مما لو كانت الإصابة في الجزء السفلي من المعدة.

اعراض سرطان المعدة

  • في المراحل المبكرة لا يسبب سرطان المعدة أي أعراض أو علامات، مما يجعل التشخيص صعبًا ومن الصعب تحديد ما علاج سرطان المعدة.
  • تشمل أعراض وعلامات سرطان المعدة الشعور بالضيق العام، وعدم الراحة أو الألم، وعدم الراحة في الجزء العلوي من البطن، والانتفاخ أو القيء بعد تناول الطعام، وفقدان الشهية وفقدان الوزن، والضعف بسبب فقر الدم، والبراز الأسود أو الدم، والقيء.
  • يسبب مرض قرحة المعدة أحيانًا أعراضًا مشابهة لسرطان المعدة.

اعراض سرطان المعدة الحميد

  • سرطان المعدة الحميد عبارة عن مجموعة من الخلايا الموجودة على جدار المعدة، وعادة ما تكون بدون علامات أو أعراض واضحة.
  • يتم اكتشافها من قبل أخصائي، وتجدر الإشارة إلى أن أورام المعدة الحميدة قد تتسبب في المستقبل على وجه الخصوص لم يولِ اهتمامًا إلي سرطان المعدة

الأعراض البسيطة لسرطان الحميد فإذا ظهرت على المريض فعليه مراجعة الطبيب ومنها:

  1. دم في البراز.
  2. ألم في البطن عند الضغط عليه.
  3. يتعرض للغثيان.
  4. فقر دم.

أسباب سرطان المعدة

يوجد العديد من الأسباب التي تزيد من فرص الإصابة بسرطان المعدة وتتمثل فيما يلي

1. جرثومة معدة تسمى “هيليكوباكتر بيلوري”

  • سبب الإصابة بسرطان المعدة ومن أهم العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بسرطان المعدة هو التعرض جرثومة تسمى
  • “هيليكوباكتر بيلوري” والتي تسبب تلوث بطانة المعدة.

2. البكتيريا

  • حوالي ثلث حالات سرطان المعدة ناتجة عن التعرض للتلوث من هذه البكتيريا.
  • ولكن بالرغم من ذلك فإن معظم الأشخاص الذين يحملون هذه البكتيريا لم يصابوا بأي أمراض تؤثر على المعدة.
  • عامل خطر آخر هو المواد الموجودة في بعض الأطعمة مثل: الأطعمة المدخنة أو المجففة أو المملحة أو الحارة فهي ستزيد من محتوى النترات في المعدة.

3. التغييرات الكيميائية

  • عندما يتم تناول هذه المواد بكميات كبيرة فإنها تتعرض لتغيرات كيميائية في المعدة، وهذه التغيرات الكيميائية ستحولها إلى مواد مسرطنة.
  • يمكن تخزين النظام الغذائي الغني بالفواكه أو الخضار أو الأطعمة وتبريدها بأمان.
  • مما يقلل من خطر الإصابة بسرطان المعدة.

4. التدخين

  • بالإضافة إلى هذين العاملين ، يمكن أن يؤدي التدخين والإفراط في تناول الكحوليات، إلى زيادة خطر الإصابة بالسرطان في الجزء العلوي من المعدة.

5. جراحة المعدة

  • أثناء جراحة المعدة يزداد أيضًا خطر الإصابة بسرطان المعدة، ومع ذلك فمن المرجح أن يصبح عامل الخطر هذا حادًا بعد 20 عامًا من الجراحة.
  • تشير الإحصاءات إلى أنه من بين الأشخاص الذين يعاني أقاربهم من سرطان المعدة، ازداد خطر الإصابة بسرطان المعدة بمقدار ضعفين إلى أربع مرات على الأقل.
  • إن الرجال أكثر تعرضاً لسرطان المعدة من النساء، حيث يحدث سرطان المعدة بشكل خاص بين سن 70 و 75 عامًا.

 ما علاج سرطان المعدة

أنواع سرطان المعدة

ينقسم سرطان المعدة إلى ثلاثة أجزاء وهي السرطانات الموضعية والمجاور والبعيدة.

1. السرطان الموضعي

  • هو سرطان يقتصر على داخل المعدة ولم ينتشر خارج المعدة، وتبلغ نسبة البقاء على قيد الحياة بعد خمس سنوات من التشخيص 69٪.

2. السرطان المجاور

  • ينتشر السرطان خارج المعدة ولكن فقط في المناطق المجاورة مثل العقد الليمفاوية أو الهياكل المجاورة، وتبلغ نسبة بقاء المرضى بعد خمس سنوات من التشخيص 31٪.

3. السرطان البعيد

  • هو السرطان الذي ينتشر من داخل المعدة إلى الكبد وأجزاء أخرى بعيدة، وفي هذه الحالة يكون معدل بقاء المرضى لمدة خمس سنوات 5٪ فقط.

تشخيص سرطان المعدة

يمكننا تشخيص سرطان المعدة بعدة طرق أهمها:

1. تنظير المعدة

  • عادة ما يتم تشخيص سرطان المعدة عن طريق تنظير المعدة، الذي يكتشف قرحة المعدة أو الأورام الحميدة أو الكتل أو التخثر في بطانة المعدة، وأثناء الفحص يمكن أخذ عينة صغيرة (خزعة) للفحص المجهري لمعرفة ما علاج سرطان المعدة.

2. التصوير بالأشعة السينية بحقن عامل التباين (الباريوم):

  • لم تعد هذه هي الطريقة المفضلة لتشخيص سرطان المعدة يومًا بعد يوم، فاصبحت طرق التصوير غير مقبولة وغير موثوقة بشكل متزايد.

3. التصوير المقطعي المحوسب

  • يمكنه اكتشاف ما إذا كان السرطان قد انتشر خارج جدار المعدة أو ما إذا كانت بطانة المعدة قد ازدادت سماكة، وتستخدم هذه الطريقة عادة لإتمام عملية الفحص الطبي.

4. الفحص بالموجات فوق الصوتية بالمنظار

  • يمكن لهذا الفحص الكشف عن درجة السرطان في جدار المعدة والغدد الليمفاوية.

كم يعيش مريض سرطان المعدة ؟

  • عندما يقوم الطبيب بتشخيص مريض بسرطان المعدة، فإن أحد الأسئلة الأكثر شيوعًا هو المدة التي يمكن أن يعيشها المريض، ويصعب على الطبيب تحديد فترة محددة، لأنه لا يمكنه إلا أن يشرح للمريض ما إذا كانت الحالة مشابهة لمريض آخر.
  • وفقا لانتشار السرطان في الجسم، بعد تشخيص سرطان المعدة في الولايات المتحدة فيتم إجراء العديد من الدراسات حول معدل البقاء على قيد الحياة لمدة 5 سنوات للمرضى للتخلص من اعراض سرطان المعدة.

علاج سرطان المعده

1. استئصال المعدة

  • يعتمد معرفة ما علاج سرطان المعدة على مرحلة تشخيص سرطان المعدة، استئصال المعدة، هو العلاج الوحيد لسرطان المعدة الذي يمكنه أن يعالج سرطان المعدة تمامًا.
  • يتم الاعتماد على الاحتياجات ومدى انتشار الورم، يمكن إجراء استئصال جزئي للمعدة أو استئصال كامل للمعدة في هذه العملية.

2. العلاج الإشعاعي

  • استخدام الأشعة السينية للتخلص من الخلايا السرطانية وتقليل سرطان المعدة، لكن يمكن أن يسبب العلاج الإشعاعي العديد من الأعراض للمرضى، بما في ذلك الغثيان وعسر الهضم.

3. العلاج الكيميائي

  • تناول أدوية العلاج الكيميائي في قتل الخلايا السرطانية في المعدة ومنعها من الانتشار إلى أجزاء أخرى من الجسم.
  •  استخدام الأدوية التي تساعد في محاربة الخلايا السرطانية الموجودة في المعدة.
  • العلاج الكيميائي حيث يساعد استخدام المواد الكيميائية.
  • وغالبًا ما تستخدم هذه الأدوية مع العلاج الكيميائي  كاهم رد على سؤال ما علاج سرطان المعدة.
  • في بعض الحالات خاصةً تلك التي انتشر فيها الورم إلى جدار المعدة، عادةً ما يكون مزيجًا من العلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي.
  • في حالة سرطان المعدة المتقدم يركز العلاج عادةً على تقديم الدعم والأسباب للمريض، بما في ذلك الحفاظ على نظام غذائي سليم وتقديم مسكنات الألم.
  • بعض الحالات قد تكون من الضروري إطعام المريض من خلال فتحة خاصة تكونت في جدار البطن تؤدي مباشرة إلى المعدة، وهذا ما يسمى “فغر المعدة”  لمعرفة ما علاج سرطان المعدة.

4. علاج هيليكوباكتر بيلوري

  • لكن فى أوقات أخرى قد يتم تغذية المريض من خلال فتحة الامعاء، والتي تسمى “فغر الصائم”.
  • على أي حال من المستحسن أن يخضع الأشخاص الذين أصيب أقاربهم بسرطان المعدة للفحوصات اللازمة، لاكتشاف وعلاج هيليكوباكتر بيلوري.

الوقاية من سرطان المعدة

نظرًا لأنه لا يمكن تشخيص سرطان المعدة مبكرًا فمن الصعب إيجاد طريقة لمعرفته، لكن يمكن للأشخاص الأكثر ضعفًا اتباع أسلوب حياة صحي بما في ذلك:

  • تناول المزيد من الفواكه والخضروات.
  • قلل من تناول الأطعمة المملحة والمدخنة.
  • كف عن التدخين.
  • أخيرًا يوصى باستشارة طبيبك حول الاختبارات الروتينية التي يمكن إجراؤها كوسيلة وقائية.

وبهذا قد أكملنا المعلومات المتعلقة بسرطان المعدة ومدة بقاء المرضى على قيد الحياة وأنواعه، وما هي اعراض سرطان المعدة وكيفية الوقاية منه، و ما علاج سرطان المعدة وتشخيصه بالإضافة إلي أسبابه.

اقرا ايضا:-

التعليقات مغلقة.